جلطة دماغية تنهي حياة العامل مجيد الكاميلي

لقي العامل الملحق بوزارة الداخلية عبد المجيد الكاملي، حتفه اليوم الاربعاء 7 أكتوبر الجاري، بإحدى المصحات الخاصة بالدار البيضاء، إثر نزيف دماغي، حيث لم تنفع التدخلات الطبية في إنقاذ حياته .

و كان الفقيد قد خضع قبل أسابيع لعملية جراحية على مستوى الدماغ، بيد أن حالته الصحية تدهورت مؤخرا قبل أن يسلم روحه لربه.

وخلفت وفاة العامل الكاميلي، حزنا كبيرا لدى زملاءه في وزارة الداخلية بعد أن فاجأتهم الخبر .

وكان الفقيد قد بدأ مشواره في سلك السلطة قائدا بمدينة القنيطرة قبل أن يعينه الملك محمد السادس قبل سنتين عاملا ملحقا بالإدارة المركزية لوزارة الداخلية.

الفقيد، من مواليد 1968 بمدينة بني ملال، حاصل على الإجازة في القانون الخاص وخريج المعهد الملكي للإدارة الترابية، سنة 1996، عين قائدا بإقليم القنيطرة، قبل أن تتم ترقيته، سنة 2004، إلى منصب رئيس منطقة حضرية بعمالة الفداء مرس السلطان، ليعين إبتداء من سنة 2010 في منصب باشا بإقليم برشيد.

وبتاريخ 29 شتنبر 2013، رقي الفقيد عبد المجيد الكاملي إلى منصب كاتب عام لعمالة انزكان آيت ملول، وهو المنصب الذي ظل يشغله إلى أن حظي بثقة الملك محمد السادس حيث عينه عاملا على إقليم شيشاوة بتاريخ 6 فبراير 2016، ثم عاملا ملحقا بالإدارة المركزية لوزارة الداخلية إبتداء من تاريخ 20 غشت 2018.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
9

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. رحمه الله وأدخله فسيح جناته والهم ذويه الصبر والسلوان، كان رجل سلطة مقتنعا بالمفهوم الجديد للسلطة من خلال عمله الدؤوب وسهره على تنفيذ كل مايخدم مصالح المواطنين وذو سمعة طيبة واخلاق حميدة..نسال الله ان يجعله من المشمولين بعفوه وبفسيح جناته

  2. لفلوس لفلوس لفلوس… الموت الموت الموت… رحمه الله..

  3. رحمة الله عليه،كان رجلا نزيها وخادما لوطنه،وكانت القناعة تشغل حيزا كبيرا في ضميره،اينكم يا ناهبي المال العام الدوام للباري تعالى،هدا الرجل دهب وترك عملا صالحا يذكر به،وانتم؟ اللهم ارزقه فسيح جناتك .

  4. من صديقه و جاره وزميله في الدراسة بناصر بريوني اتقدم باحر التعازي لعاءلة المرحوم واطلب من العلي القدير ان يدخله فاسح جنانه انه كان رجلا طيبا يمتاز باخلاق حميدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق