وزارة أمزازي: “الغلاف الزمني المخصص لأستاذ مادة اللغة الأمازيغية لم يتغير”

هبة بريس

أكدت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي -قطاع التربية الوطنية -، اليوم الجمعة، أن “الغلاف الزمني لأستاذ مادة اللغة الأمازيغية لم يحدث عليه أي تغيير”.

وذكرت الوزارة، في بلاغ لها، أنه على إثر ما تم تداوله بخصوص إقدامها على إحداث تغيير في عدد الأقسام المسندة إلى الأستاذ(ة) المتخصص(ة) في تدريس اللغة الأمازيغية بالسلك الابتدائي، أن ” الغلاف الزمني لأستاذ مادة اللغة الأمازيغية لم يحدث عليه أي تغيير، وأن المذكرة الوزارية 130/2006 المتعلقة بتدريس هذه اللغة وتكوين أساتذتها لازالت سارية المفعول، وقد تمت الإشارة إليها كمرجع مُعتمد في وثيقة مستجدات المنهاج الدراسي للتعليم الابتدائي الصادرة في شهر يوليوز 2020″.

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. برك من المراوغات المفضوحة يجب تعميم دراسة اللغة الأمازيغية على جميع مستويات التعليم بدون لف أو دوران لكونها اللغة الاصلية لجميع المغاربة ولكونها اصبحت لغة رسمية يعتز بها جميع المغاربة من طنجة إلى الكويرة.

  2. اعود بالله من جهل لا ينفع ؟ جميع الدول بها لهجات ولغات متعددة ..لكن لغة واحدة توحدهم ؟!مشى فيها المغرب الى الهاوية يا حمادي ؟البربر سيفرغون الخزينة من اجل لهجة وثقافة تافهة ..!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى