بعد مقتل “نعيمة” .. جريمة أخرى تهز الرأي العام بعد إغتصاب تلميذة بزاكورة

ع اللطيف بركة : هبة بريس

لازالت المأساة مستمرة ، فبعد أسابيع من مقتل الطفلة ” نعيمة ” واعتقال شخص مشتبه فيه بإقليم أخنيفرة، اهتز الرأي العام بإقليم زاكورة على وقع جريمة أخرى لا تقل بشاعة من الاولى، ويتعلق الامر بتلميذة تتابع دراستها بالمستوى الثالث ابتدائي بمدرسة الحدان التابعة لمجموعة مدارس ابن خلدون، جماعة وقيادة تنزولين، تدعي أنها تعرضت للاغتصاب واعتداء جنسي من طرف زوج أمها.

وحسب مصادر محلية، أن التلميذة قد حكت قصتها المؤلمة لأحد أساتذتها، بعدما اكتشفت هذه الأخيرة حالة عياء على الضحية المفترضة، وصرحت لها أنها تتعرض لممارسات لا أخلاقية واستغلال جنسي من طرف أحد أقربائها”.

نفس المصادر كشفت للجريدة أن المديرية الإقليمية للتعليم دخلت على الخط، وراسلت الوكيل العام للملك في الموضوع للمطالبة “باتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة صيانة لحقوق التلاميذ وحفاظا عليهم من كل الانتهاكات وأشكال الاعتداء التي يمكن أن يتعرضوا لها”.

هذا وينتظر فتح تحقيق في الواقعة من طرف الدرك الملكي، للتأكد من ادعاءات التلميذة.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
13

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. االلهم هدا منكر ولكن العيب على المسؤلين اين هي حقوق الطفل و صحة العدالة النزيه
    كفى تلاعبا بهدا الشعب حسبي الله ونعم الوكيل فيهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق