ورزازات : الوكيل العام يكلف رئيس المركز القضائي للدرك ” بكور” للبحث في قضية مقتل الطفلة ” نعيمة”

ع اللطيف بركة : هبة بريس

كلف الوكيل العام لدى إستئنافية ورزازات، رئيس المركز القضائي للدرك ” محمد باكور” بالتحقيقات في خلفيات مقتل الطفلة ” نعيمة” والتي هزت الرأي العام الوطني بعد فاجعة طنجة مباشرة ومقتل الطفل ” عدنان” .

و يرأس ” محمد بكور” فرقة من خيرة عناصر الدرك الملكي، والتي تعمل عادة بالبحث في القضايا الجنائية المعقدة والتي تتطلب كثيرا من الوقت بحيث يتعذر على المراكز المحلية التفرغ لها.

و تتحدد المهام الجوهرية لهذه المصلحة الدركية في السهر على العمل المباشر الذي تقوم به للشرطة القضائية والإدارية والعسكرية، أو مد السلطات بالمساعدات المنصوص عليها في الظهير الشريف المنظم لجهاز الدرك الملكي أو في نصوص خصوصية أخرى.

أجودان شاف” بكور” ، المكلف بفك خيوط قضية الطفلة نعيمة التي وجدت جثة هامدة بمنطقة أكدز بعد إختفاءها عن أسرتها لعدة أسابيع، يشهد له بحسه المهني العالي، وبتجربته الكبيرة، رفقة عناصر المركز، في فك جرائم القتل و الاتجار الدولي في المخدرات وغيرها من الجرائم المعقدة، كان آخرها فك لغز مقتل إمرأة في مركز النقوب ضواحي زاكورة في أقل من 48 ساعة.

كما يمكن لهذه الفرقة الخاصة أن تستعين بمصالح تقنية أخرى تابعة للدرك كفرقة الشرطة العلمية والتقنية، فرقة الكلاب البوليسية المدربة، والمختبرات العلمية والتقنية المتخصصة التابعة للدرك الملكي، بالإضافة إلى الدعم الذي ستتلقاه من المركز القضائي لأكدز.

ويأمل الرأي العام الورزازي ومعه الوطني، أن تظهر حقيقة وخلفيات مقتل الطفلة البريئة ” نعيمة” وأن تجد الاصفاد طريقها الى الجناة لتقديمهم الى العدالة .

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق