فرنسا.. غرامة مالية لمسلم رفض مصافحة امرأة

هبة بريس – وكالات

أدين رجل مسلم في منطقة بورج بفرنسا قضائيا بتهمة ارتكاب “سلوك تمييزي تجاه النساء والمساس بالكرامة” في حق مسؤولة الشرطة في شهر يناير الماضي برفضه مصافحتها باليد.

وقال المتهم إن رفضه مصافحة المسؤولة كاترين فيرييه نابع “من كون ديانته الإسلامية تمنعه، من القيام بذلك مع امرأة”. وحكمت المحكمة عليه يوم 22 سبتمبر الجاري بعقوبة دفع غرامة مالية تقدر بـ 750 يورو مع تعويض مالي على الضرر لمسؤولة الشرطة قيمته 1500 يورو أخرى.

وفي رد فعله، عبر مسؤول فرنسي محلي عن ارتياحه لهذه الإدانة، وقال إنها “تذكّر بالصبغة الأساسية التي يكتسيها احترام قيم العلمانية والمساواة بين الرجل والمرأة داخل الجمهورية”.

وأضاف المسؤول، ومصادر إعلامية في فرنسا، إن الرجل المدان ذاته تصرف في 2018 بالطريقة ذاتها مع المسؤولة نفسها خلال حفل رسمي مثل أثناءه جمعية عمالية تركية. وقامت حينها الجمعية بتقديم اعتذاراتها برسالة رسمية وقعها نائب رئيسها ووجهها إلى المسؤولة. لكن هذه الأخيرة، عند معاودة الكرة في يوم 7 يناير الماضي، من طرف الشخص ذاته، قررت رفع دعوى قضائية ضده انتهت إلى عقوبة تغريمه.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
11

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫10 تعليقات

  1. اليس من الحرية أن تصافح من تريد . فرنسا بلد القمع وليس الحرية

  2. سبحان الله يده حر فيها يصافح من أراد! يتبجحون بالحرية ويطبق ن الدكتاتورية.

  3. هذآ فكر غبي 2020 اين التطور والتقدم
    الذي يدعيه الغرب
    هذه تفاهة

  4. الحرية في دولة حقوق الانسان محمد

  5. كان عليه ان يبقى في تركيا و يفعل ما يشاء…انما يفرض على مستضيفيه اعتقاداته ؟؟؟؟؟

  6. لقال لها لا أريد السلام خوفا من كورونا و يتهنا. المهم فهذا الأمر انا فرنسا الإستخرابية المنافقة بانة علا حقيقتة.

  7. لا يوجد في القرآن او السيرة النبوية ما يمنع المصافحة باليد بين الرجل و المرأة !!!

  8. الى صاحب التعليق مهدي، كيف لا يوجد في السنة ولا القرآن ما يدل الى عدم جواز مصافحة المرأة او العكس؟ انما شفاء العي السؤال، ولا تقولوا على الله ما لا تعلمون اما هذا اشناهو:وعن أميمة ابنة رقيقة قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” إني لا أصافح النساء ”

    عن معقل بن يسار يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” لئن يطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد خير له من أن يمس امرأة لا تحل له ” .

    رواه الطبراني في ” الكبير ” ( 48

  9. فرنسا متحضرة ظاهرا وغبية باطنا ، فلا حضارة ولا تقدم ، بل على العكس من ذلك التخلف والغباء محل التعشيش فيها .
    تدعي الحرية فيها وسلاح القمع في أيديها

  10. الله لا يرجم بالحجارة بعثلنا كورونا عدم مصافحة الجميع و طهارة و نقاب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق