حزب لويزة حنون يرسُم صورة قاتمة عن الأوضاع السياسية والاقتصادية بالجزائر

هبة بريس- وكالات

رسم حزب العمال، أحد أبرز أحزاب المعارضة بالجزائر، صورة قاتمة عن الاوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تعيشها الجارة الشرقية، كما حذر حزي ليوز حنين من الخطر الذي يحدق بالبلاد، منددا ب”الممارسات التقييدية والقمعية التي يذهب ضحيتها مناضلو الصف الديمقراطي”.

وندّد الحزب ب”تراجع للحريات”، مندرا بأزمة اقتصادية، وسياسية واجتماعية خطيرة، قد تعيشها الجزائر كما انتقد الحزب ”تهديد للتعددية الحزبية”، و”تشجيع القطاع غير المهيكل”، وإدارة سريعة للمحاكمات المرتبطة بالفساد.

ولاحظت حنون أن الأمر يتعلق ب”جزائر في تراجع شامل في جميع الميادين، والذي يتواصل في مجال الحقوق الديمقراطية، التي تتقلص كل يوم أكثر، كما هو شأن الوضع السوسيو اقتصادي، الذي يزداد تدهورا أكثر فأكثر”.

وأوضحت أن “قرار الحجر الصحي، الفوضوي والأعمى، سمح بوضع الحريات الديمقراطية في حالة سبات تام، وبإطلاق حملة للقمع، والاعتقالات، وتكميم وسائل الإعلام العمومية والخاصة، ومن ثمة، تكميم الأحزاب والآراء”، مضيفة أن “هذا الحجر شبه الكامل أدى إلى انهيار اقتصادي”.

 

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق