الجواهري: “ساهل باش نطبعو فلوس كثيرة لكن مايمكنش نغامرو بمستقبل المغاربة”

هبة بريس ـ الدار البيضاء

حسم عبد اللطيف الجواهري في الجدل الذي أثارته دعوات بعض الخبراء الاقتصاديين المغاربة و المتمثلة في ضرورة لجوء الدولة المغربية لطباعة أوراق مالية إضافية تساهم في التخفيف من وطأة تداعيات جائحة كورونا على الوضعية الاقتصادية و الاجتماعية للمغاربة.

و شدد والي بنك المغرب على أن هذا الحل يبقى عمليا سهل التطبيق لكن كلفته ستكون أكبر من الجائحة بحد ذاتها خاصة في غضون السنوات المقبلة و بالتالي لا يمكن المغامرة بمستقبل البلاد و المغاربة بمثل هاته القرارات.

و استدل المسؤول الأول عن بنك المغرب بدولتي الأرجنتين و فنزويلا اللتان لجأتا سابقا لطباعة المزيد من الأوراق المالية في محاولة منها لتحسين الوضعية الاقتصادية، قبل أن تنقلب الأمور عكس ما كانت تخطط له مؤسسات تلك البلدان الاقتصادية و تضاعفت الأزمة أكثر من الأول لديها.

الجواهري، في حديثه عن هذا الموضوع أكد أنه يستوجب دائما استحضار قيمة العملة الصعبة المخزنة وطنيا و مدى علاقتها بالسيولة المحلية، خاصة أن الاقتصاد الوطني يتميز بكون الصادرات أقل بكثير من الواردات و هو ما يعني عجزا تجاريا هيكليا.

و ختم الجواهري بكون طباعة المزيد من النقود ستضعنا أمام احتمال لا محيد عنه و هو استهلاك رصيد المغرب من العملة الصعبة بشكل أسرع من الاعتيادي و هو ما سيهدد مستقبل المغرب و يجعله غامضا.

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. يتحدثون عن المستقبل أي مستقبل ينتصر المغاربة أغرقت المغاربة بالديون

  2. لا واخا تبقاو تموتو بلا لف ميطبعو الفلوس الدرهم ميبقاش ساوي والبنك الدولي غيكوليك ارا لي كنسال ومغيعطيكش مزال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق