النيران تلتهم مصنعا ضخما ضواحي البيضاء و تبث الهلع في نفوس الساكنة

هبة بريس ـ الدار البيضاء 

ليلة سوداء عاشتها الساكنة المجاورة لمصنع ضخم يوجد بمنطقة السوالم ضواحي البيضاء بعدما شبت ألسنة النيران بداخل مصنع للأفرشة و المستلزمات المصنوعة من الاسفنج.

و حسب مصادر من عين المكان، فقد تفاجأ سكان دوار الخلايف بالجماعة الترابية السوالم الطريفية إقليم برشيد في ساعة متأخرة من ليلة أمس بحريق ضخم شب في مصنع مجاور لهم و هو ما بث الرعب و الهلع في نفوس ساكنة المنطقة.

و مباشرة فور تلقيها إخبارية بالموضوع، هرعت لعين المكان مجموعة من دوريات الإطفاء و عناصر التدخل التابعة لجهاز الوقاية المدنية، حيث تم بذل مجهودات كبيرة للسيطرة على انتشار الحريق.

و بعد حوالي خمس ساعات، تمكنت عناصر الإطفاء من السيطرة على الوضع، و لحسن الحظ لم يخلف الحادث أية خسائر بشرية رغم المخلفات المادية الكبيرة و كذا الهلع الذي تسبب فيه بالمنطقة المعروفة بهدوئها و سكونها.

و باشرت عناصر الدرك الملكي التابعة لسرية برشيد بحثها في النازلة حيث تم فتح تحقيق لتحديد أسباب و ملابسات الحادث، و استمعت لإفادات عدد من الشهود.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق