ارْتِفاع أَثْمِنَة الكِراءِ يَقضُ مَضْجَعَ المُكْتِرينَ وَيَفْضَحُ جَشَعَ ” المُلّاكَ “

هبة بريس ـ مروان المغربي

تعرف المدن المغربية الكبرى التي تضم جامعات دراسية أو شركات اقتصادية، مثل الدار البيضاء، طنجة، الرباط، إلخ، إقبالاً كبيراً من طرف الطلبة أو العمال على كراء الشقق السكنية بهدف الاستقرار بها، وإمضاء فترة دراسته أو عمله هناك.

غير أن هذا الاقبال يقابله، ارتفاعا مهولاً وغير مقنناً لأثمنة الكراء بمختلف المدن المغربية خصوصاً السالف ذكرها، في غياب أي مراقبة ضريبية على مُلاك المنازل الأمر الذي يفوت على الدولة مبالغ مالية مهمة، مما يضطر البعض منهم إلى اقتسام كراء الشقة مع أصدقائه بهدف تخفيض المبلغ المالي المؤدى للمالك شهرياً.

العاصمة الإدارية الرباط من بين هاته المدن المغربية التي تعرف أثمنة كراء مبالغ فيها وغير معقولة، حيث وبالرغم من الظرفية الوبائية الحالية الخاصة بانتشار فيروس كورونا كوفيد 19، والتي عرفت تقليص بعض الشركات من عدد عمالها ولجوء البعض لاعتماد خاصية ”العمل عن بعد“ وأيضاً اعتماد بعض الجامعات الدراسية ”التعليم عن بعد“، إلا أنها لازالت تعرف ارتفاعاً صاروخياً من ناحية المبالغ المالية الخاصة بكراء الشققة السكنية.

وفي هذا الصدد تعالت تعليقات ساخرة بمجموعات خاصة لاكتراء الشقق والبحث عن أصدقاء لتقاسم الشقة المكتراة بمدينتي الرباط والدار البيضاء، تصب جميعها في غلاء المبالغ المالية الشهرية دون مراعاة المالك للظروف المادية للمستخدمين والطلبة والبحث عن الربح الكبير فقط، في غياب لمظاهر الإنسانية والتآزر بين مختلف أبناء الشعب المغربي.

وعلق شاب قائلا :” فهاذ الازمة د كورونا الكرا رخااص فالعالم كامل غير فالمغرب و بالاخص فهاذ الرباط“، بينما ذهب آخر لاقتراح فكرة وصفها ب”الشريرة“ غير أنها في نفس الآن فكرة مواطنة تهدف إلى الزام المكري بتأدية الضريبة على الدخل بالنسبة للمبلغ الذي يتقاضاه من المكتري.

وقال ذات المواطن :” الاخوان واحد النصيحة شريرة شوية فيما يخص أثمنة الكراء الي غادية او كتغلا. بنادم مطلع السوق او غا اللي حل عليها فمو كياخدها حيتاش الكراي مسكين خاصو اكري باشما كان اقضي الغراض بينما تبان شي حاجة حسن اللي ما عمرها كتبان“.

واسترسل قائلا : ”النصيحة مفادها: الى كريتي دير الكونترا او سير ديها لدار الضريبة اللي تابع ليها الدار. باش مول الدار اساهم فالاقتصاد حتى هو لان هاد الكونترات فالغالب كيتضمسو.هادي ممارسة للمواطنة …. الحقة او ماشي تاشكامت. جاري بها العمل فدول اخرين فاش كيحصل بنادم كيخلوض او كيخرق القانون. او كاينين بلدان كيجازيو اللي كيعلم بهاد الخروقات“.

ويشار أن قانون رقم 67.12 قد نظم العلاقات التعاقدية بين المكري والمكتري للمحلات المعدة للسكنى أو للاستعمال المهني ، بحيث حدد في مقتضياته وخصوصاً المادة الأولى، على أكرية المحلات المعدة للسكنى أو للاستعمال المهني مؤثثة أو غير المؤثثة ،التي تفوق مدة كرائها ثلاثين يوما، وكذا مرافقها من أقبية ومرائب وأسطح وساحات وحدائق والتي لا تخضع لتشريع خاص.

وألزم المشرع عبر هذا القانون بإبرام عقد الكراء وجوبا بمحرر كتابي ثابت التاريخ يتضمن على الخصوص الاسم الشخصي والعائلي للمكري والمكتري، والمهنة، والموطن ووثيقة إثبات الهوية وجميع المعلومات المتعلقة بالوكيل، عند الاقتضاء؛ الإسم الكامل والمقر الاجتماعي وعند الاقتضاء جميع المعلومات المتعلقة بالممثل القانوني إذا كان المكري أو المكتري شخصا معنويا؛ تحديد المحلات المكراة والمرافق التابعة لها والغرض المخصص لها وكذا التجهيزات المعدة للاستعمال الخاص من طرف المكتري وحده؛ بيان مبلغ الوجيبة الكرائية المتفق عليها ودورية أدائها؛ طبيعة التكاليف الكرائية التي يتحملها المكتري؛ الوسيلة المتفق عليها لأداء الوجيبة والتكاليف الكرائية؛ الالتزامات الخاصة التي يتحملها كل طرف.

وفي الباب الثالث من مقتضيات القانون والمتعلق بالتزامات المكري والمكتري، فقد ألزمت المادة الخامسة المكري أن يسلم للمكتري المحل والمرافق التابعة له، وكذا التجهيزات المذكورة في عقد الكراء. كما أوجب بأن يتوفر المحل المعد للسكنى على المواصفات الضرورية من حيث الأجزاء المكونة له وشروط التهوية والمطبخ ودورة المياه والكهرباء والماء.

ما رأيك؟
المجموع 20 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. بالكم غير الرباط والبيضاء. اجيو تشوفوا الفقيه بن صالح قرية كبيرة اللي مفيها لا جامعات ولا لستيات مزيانين يفرحوا القلب ولا جردة تخرج تنزه فيها حتى المدارس بعاد على الاحياء. والأثمنة ديال الكرا خيالية ملقاو اللي يحكم فيهم. وكري ولا خلي ولا لا تسوق ليك.

  2. الام
    قرب تضررا هم أصحاب المحلات خاصة في اثقال كاهلهم بالضريبة وعدم مستوياتهم بكافة المواطنين في الاقتطاعات الضريبية شأنهم شأن الموظفين فمن يقف معهم لرفع ااجور عليهم

  3. هناك بعض المسؤولين الله يعفو عليهم يكترون شقق من وزارة الأوقاف ثم يعيدون كراءها على يدهم بضعف الثمن للطلبة رغم اجرتهم الكبيرة. الله ياخذ فيكم الحق. طنجة على سبيل المثال

  4. الله يهدي الجميع صراحة مبقى ميعجب كلشي فالمغرب غالي الكرى المعيشة المدرسة صحة الله يشوف من حال الدراويش.

  5. الهجرة الغير الشرعية سبباً مباشراً في إرتفاع الكراء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق