برشلونة: تفشي الفيروس بين الموظفين يجبر القنصلية على إعتماد نظام المداوم

يسير الإيحيائي _ هبة بريس _

أعلنت القنصلية العامة للمملكة بمدينة”برشلونة” أنها ستغلق أبوابها في وجه المرتادين نتيجة تفشي فيروس” كورونا” بشكل كبير في أوساط الموظفين، وكانت أولى الحالات المؤكدة بإصابتها بالفيروس قد ظهرت خلال الأسبوعين الماضيين وفرضت على المؤسسة القيام بتدابير وقائية صارمة خاصة في دخول أعداد محددة من المرتفقين إلى القنصلية وإلزاميتهم أكثر من أي وقت مضى بالإحترام التام للبروتوكولات المعمول بها من طرف وزارة الصحة .

وفي نفس السياق تم التعاقد مع شركة مختصة في تعقيم المعدات والحواسيب والفضاء القنصلي بشكل عام، حيث تبين بعد ذلك ان الأمر تجاوز كل هذه الإجراءات الإحتياطية ليصبح بؤرة حقيقية لتفشي الفيروس بين عدد مهم من الموظفين.
وكانت “هبة بريس” قد دقت ناقوس الخطر في وقت سابق بعدما رصدت بعض الإختلالات في التطبيق السليم لبروتوكولات التباعد بين المرتادين في مختلف القنصليات، وحذرت من عواقبه الوخيمة على الأطر الإدارية والمرتفقين غير ان تلك التحذيرات لم يتم التعامل معها على محمل الجد، وللأسف الشديد تطور الأمر بسرعة إلى ما هو عليه اليوم، وقد تكشف الأيام القليلة القادمة إغلاق قنصلية أو قنصليات أخرى بسبب تفشي الفيروس إن إستمر الوضع القائم سيد الموقف داخل هذه المؤسسات وفضاءاتها الخارجية.

هذا وقد تم توزيع المهاجرين التابعين للدائرة القنصلية ب”برشلونة” على قنصليتين أخريتين “خيرونا” ” طاراغونا” لإستمرار عجلة قضاء المصالح الإدارية وضمان عدم تأثرها بالإغلاق، مع الإبقاء بصفة إستثنائية على نظام المداومة في الحالات الإستعجالية كنقل الجثامين واستلام الوثائق الجاهزة بالنسبة لقنصلية “برشلونة

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق