تمسك قيادات الأحزاب ب”لائحة الكفاءات” يثير غضب المتحزبين الشباب والنساء

هبة بريس ـ الدار البيضاء

صراع كبير احتدم في الآونة الأخيرة بين تنظيمات الأحزاب الكبرى التي طالبت قياداتها بتعويض لائحتي النساء و الشباب قي قادم الاستحقاقات الانتخابية بلائحة أطلقوا عليها تسمية “لائحة الكفاءات”.

مصدر من داخل شبيبة أحد الأحزاب الخمسة الكبرى في المغرب أكد أن زعماء و قيادات الأحزاب التاريخية تسعى بأي طريقة كانت للوصول لقبة البرلمان و هذا هدفها من اقتراح لائحة الكفاءات عوض الشباب و النساء.

و أضاف ذات المتحدث أن بعض الزعماء السياسيين و القياديين في الأحزاب الكبرى أضحوا عاجزين عن إقناع الناخبين و ضمان حضور رسمي في مجلس النواب، حيث أن تجاربهم السابقة في تمثيل الساكنة جعلت سمعة عدد منهم في الحضيض و هو ما يرجح كفة فشلهم من جديد في حالة ترشحوا بالشكل العادي في الانتخابات القادمة.

و لتفادي الفشل المحتمل بشكل كبير، آثر زعماء و قيادات تلك الأحزاب تقديم مقترح لوزارة الداخلية بإلغاء لائحتي الشباب و النساء و تعويضهما بلائحة الكفاءات، حيث أن المرشحين في هاته اللائحة سينجحون مباشرة في ضمان مقعد بالغرفة الأولى بمجرد أن ينال حزبهم عددا من المقاعد على المستوى الوطني.

و تفجرت الخلافات بين شبيبات الأحزاب و النساء و القيادات، خاصة في ظل المطالب الكبيرة بضرورة تشبيب اللوائح و المناصب و هو ما يتنافى مع مطالب بعض الزعامات و القيادات الحزبية التي ما زال حنين الكراسي البرلمانية المريحة يشدها بقوة.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق