صحيفة فرنسية تعيد نشر رسوم مسيئة للإسلام وسط تنامي حملات الاستنكار

هبة بريس ـ وكالات

تواصل صحيفة شارلي ايبدو الفرنسية عداءها المستعر للإسلام و المسلمين و هاته المرة بعد أن قررت من جديد اعادة نشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للرسول محمد غير عابئة بملايين رسائل الاستنكار التي وصلتها في التعاليق.

و في هذا الصدد، أعلنت صحيفة “شارلي إيبدو” الفرنسية انها قد قررت إعادة نشر رسومها الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد و هي الصور التي تسبب نشرها سلفا في موجة غضب واسعة النطاق وصلت حد تعرض مقر الجريدة لاعتداء مجهول أوقع 12 قتيلا من هيئة تحريرها في السابع من يناير 2015.

و يأتي قرار هيئة تحرير الجريدة الفرنسية بإعادة نشر رسوم مسيئة للديانة الإسلامية عشية محاكمة شركاء الأشخاص الذين نفذوا عملية الاعتداء على مقر الجريدة الساخرة.

وكتب مدير الصحيفة الأسبوعية لوران “ريس” سوريسو “لن نستلم أبدا” و ذلك في تبريره لقرار إعادة نشر الرسوم على غلاف العدد الجديد.

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
12

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. من يعمل بهاته المجلة اغلبيتهم ملحدين عرب و غرب حاقدين عن الاسلام والمسلمين.النبي صلى الله عليه وسلم أوذي في حياته و في عرضه و صبر حتى اعانه الله تعالى على نصرة الاسلام.قال الله تعالى:فَحَاقَ بِالَّذِينَ سَخِرُوا مِنْهُم مَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُون) (2)
    وفي أية اخرى: وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءَنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا (67) رَبَّنَا آتِهِمْ ضِعْفَيْنِ مِنَ الْعَذَابِ وَالْعَنْهُمْ لَعْنًا كَبِيرًا (68)سورة الاحزاب. في سورة الأنعام: وَلَقَدِ اسْتُهْزِئَ بِرُسُلٍ مِّن قَبْلِكَ فَحَاقَ بِالَّذِينَ سَخِرُوا مِنْهُم مَّا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ (10)

  2. لا يمكن الاساءة الي الاسلام فهو ليس بشخص. هو اديولوجية تضم مجموعة من الافكار. وكل هذا يذخل في باب حرية التعبير و النقاش. و لنا دينك ولنا دين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق