كورونا.. حملات تحسيسية بوجدة لحث المواطنين على المزيد من الانخراط والمسؤولية

هبة بريس- و م ع

تكثفت على مستوى مدينة وجدة الحملات الرامية إلى حث المواطنين على المزيد من الانخراط والمسؤولية في الجهود الرامية إلى التصدي لانتشار جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وتستهدف هذه الحملات، التي تأتي على إثر سلسلة من الاجتماعات المنعقدة بمقر ولاية جهة الشرق مع مختلف الفاعلين المحليين، مختلف أحياء وفضاءات المدينة لتحسيس المواطنين بضرورة تعزيز الوعي والتحلي بالمسؤولية بعد الارتفاع المسجل في عدد حالات الإصابة بالفيروس على المستويين الوطني والمحلي.

وهكذا تواصلت السبت بعدد من الأحياء بالمدينة كواحة سيدي يحيى، وهو فضاء للترفيه والأنشطة الاقتصادية يسجل توافدا وإقبالا كثيفين للوجديين وزوار عاصمة الشرق، عمليات التوعية والتحسيس بضرورة احترام التدابير الوقائية وارتداء الكمامات الواقية وتجنب التنقلات غير الضرورية.

وجرت هذه العملية بحضور ممثلي السلطات المحلية والمصالح اللاممركزة والمجتمع المدني فضلا عن عدد من الفنانين، وتميزت بالخصوص بتوزيع الكمامات الواقية وتحسيس المواطنين بخطورة جائحة فيروس كورونا والتدابير التي يتعين اتخاذها واحترامها.

وأجمع العديد من المشاركين في هذه المبادرة، في تصريحات لوكالة المغرب العربي للأنباء، على الدور الهام للمواطنين في التصدي لانتشار الجائحة، مشيدين في السياق ذاته بالجهود التي تبذلها السلطات المحلية والصحية لوقف سلسلة انتشار الفيروس.

وأكدوا على ضرورة تعزيز الوعي بخطورة الوضع ومواصلة التعبئة الجماعية والتضامنية لمواجهة ارتفاع عدد حالات الإصابة المؤكدة، وحذروا من أي تراخ أو عدم احترام للتدابير الوقائية.

وأوضح أن التعبئة القوية والجماعية خلال الأسبوعين المقبلين كفيلة بالتقليص إلى حد كبير من عدد حالات الإصابة المسجلة بالفيروس، مما سيمكن التلاميذ بالخصوص من الالتحاق بالمدارس، لاسيما المنحدرين من فئات معوزة الذين لا يتوفرون على الإمكانيات اللازمة للاستفادة من التعليم عن بعد.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق