“إمامة الناس بقاعة سرية” تُنهي مهام خطيب بالرشدية

هبة بريس – الرشيدية

قرّر “أحمد التوفيق”، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، إنهاء تكليف القيم الديني “عبد الغني قزيبر” من “مهمة الخطابة” بمسجد تجزئة البلدية بمدينة الرشيدية.

وعزا الوزير هذا القرار والذي حصلت “هبة بريس” على نسخة منه الى كون المعني بالأمر “قام بإمامة الناس بقاعة سرية بأحد المنازل التي أعدت لهذه الغاية بدون سند قانوني”.

وفي رده على هذا القرار وجه الخطيب بتجزئة مسجد البلدية بمدينة الرشيدية “عبد الغني قزيبر” رسالة الى وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية عنوانها ب “تصحيح مغالطات وقعت في قرار العزل”.

حيث قال في بداية الرسالة “أن القصد منها ليس التمسك بالمنبر الذي استأمن عليه منذ عشر سنوات، وإنما تصحيح مغالطات لتبنى القرارات الصادرة عنكم مستقبلا بشكل محكم”.

ونفى في الرسالة ذاتها خبر “إمامته الناس بقاعة سرية بأحد المنازل ” في هذه الظروف، وأضاف “أن ناقل الخبر وقع في التدليس والافتراء ؛ لأن المنزل المقصود تم إغلاقه نهائيا، التزاما بقرار إغلاق المساجد بعد جائحة كورونا ، وكل الساكنة تشهد بذلك”.

وأوضح “قزيبر” في نفس الرسالة ب”أن المنزل المذكور في القرار يتواجد في منطقة بها خمس وداديات سكنية دون مسجد؛ فاتخذ السكان منزلا للصلوات الخمس منذ 2012 وثان في جهة أخرى منذ سنتين، وبإذن شفوي من السيد باشا مدينة الرشيدية السابق ؛ وكلا المنزلين معلوم لكل سكان الأحياء الخمسة “.

واضاف “أنه إذا أدركه الوقت وتعذر عليه الذهاب إلى المسجد لبعد المسافة، كان يصلي في أحد المنزلين أحيانا مأموما، وأخرى تحت إلحاح الحضور إماما؛ ولا يعتقد أن هذه تهمة أو مخالفة يبنى عليها قرار العزل، وإنما هو شرف لمنبر الجمعة ولوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.”

وأكد في نفس الرسالة أن من أهم وظائف الإمامة والخطابة حسب دليل الخطيب والإمام باعتباره الوثيقة المرجعية في هذا الشأن، العمل على تمتين العلاقات الاجتماعية بين الناس ( ص 153، 176، 177 …) وأن حضوره أحيانا في أحد هذين المنزلين كان في هذا السياق”.

وأضاف متسائلا في نفس الرسالة انه” إذا افترضنا أن مؤسسة الأوقاف محليا تحفظت على السلوك، وقد مرت عليه مدة طويلة؛ أليس من الإنصاف أن يكون قرار العزل مسبوقا بتنبيه، أو استفسار ؛ عوض قرار العزل المفاجئ، والذي توصل به عبر مفوض قضائي ؟”.

مشددا “على أن مثل هذه القرارات التي تتخذ بهذه العجلة والارتجال، والتي أصبحت حديث الرأي العام المحلي؛ من شأنها أن تسيئ إلى التوجهات الملكية ، والتي نعتبرها الضمانة الأساسية ــ بعد الله جل جلاله ــ لاستقرار بلدنا، كما أن إرسالها في هذه الظرفية يشوش على الأمن الروحي لرواد المسجد والذي قلدتم أمانة حفظه” .

ليختم القيم الديني “عبد الغني قزيبر” رسالته والتي نشرها في صفحته الرسمية على الموقع الإجتماعي الفايسبوك بالقول، “أن قرار العزل من مهمة لا ينبغي أن يبنى على وهم، أو ظن، وإنما على يقين وتحقق، مضيفا ان الوزير أعلم منه بمآل بناء المواقف على الظنون، أعاذنا الله وإياكم ممن قال الله في حقهم “وَقَالُوا مَا هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلَّا الدَّهْرُ وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ”.

ما رأيك؟
المجموع 30 آراء
7

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. الامر غريب في المغرب المقاهي مفتوحة الملاهي مفتوحة المسابح و الشواطئ مفتوحة جات عند المساجد او حبسات رغم ان هاد السيد محترم المعايير او داير التباعد ورغم انا حتى حالة متسجلات من شي مسجد ..ان كنت في المغرب لا تستغرب ؛ نتمنى التعليق ديالي يتحط ههههههههههههههههه

  2. الا يجب على وزارة الاوقاف بالمغرب تطبيق قانون العقوبات وفقا لمدونة الشغل اي توجيه الانذار ثم التوقيف و اخيرا الطرد ؟ ام انها لا يسري عليها فانون الشغل

  3. هاد بنادم غادي يجي شي وقت وغدي يطرد جميع الأئمة ديال المساجد باش يرتاح البال ديالو، الله يحفرلو الجذر ان شاء الله تبارك وتعالى

  4. هل وجدت وزارة التوقيف الا لهذا؟ جاؤونا بوزير اختصاصه اجتماعيات، ويا ناس من اين؟ من امريكا، وجعلوه وزرا على الدين، منذ ان تولى هذا الوزر والدين في تراجع في هذه البلاد، بالكاد تجد منكرا على حالنا على المنبر، جعلوهم ادواة يمررون بها ما يريدون للناس، هيهات الناس ليست كلها اغبياء.
    الحمد لله على نعمة العقد، وعجل الله بهذا الوزر

  5. لماذا توجد في المغرب هيئتان وجدت لتنقل اراء و شكايات المواطن دون جدوى؟البرلمان!
    المغاربة بصفة عامة غير راضبن على تصرف وزير الاوقاف!
    اذا تم استياق اراء المواطن جزما سيطالب الأغلبية بتنحيته!
    هناك شعور عام ان كل ما خالف اخدهم توجه الشارع و نال غضبه كلما مدد له!
    في ردهات مكتبه و بامر شفوي تقطع الارزاق..

  6. هذا ليس بغريب من وزير من غلاة التيجانية وتقديس القبور، فله سوابق عدائية مع المتدينين اما الاحياء فلا مكان لهم الا الطرد والتشريد ولائحة المطرودين من الائمة والخطباء طويلة ،الله يعطيه هزة.

  7. سبحان الله هناك من يقف بين الإنسان وربه من اجل الوصول الى أمور دنيوية ، لا حول ولا قوة الا بالله

  8. فكك الله، ومن يتقي الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب

  9. كان الأجدر بهذا الوزير أن يرخص لبناء مسجد واحد على الأقل وسط مجموعات سكنية مكونة من 5 وداديات.وبذلك، لا يلجأ أي أحد إلى استعمال المنازل كمساجد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق