بوليف : تعيينات هيئة ضبط الكهرباء “زبونية مقيتة “

هبة بريس ـ الرباط

 

اثار الإعلان عن أسماء أعضاء الهيئة الوطنية لضبط الكهرباء بالعدد الأخير من الجريدة الرسمية موجة من الانتقاد بسبب المحسوبية التي طبعت هذه التعيينات، حيث عمد رئيسا مجلسي النواب والمستشارين إلى توظيف مقربين منهما، وهو ما وصفه نشطاء وفاعلون سياسيون بمنطق الوزيعة في التعيينات.

في هذا الإطار، خرج القيادي بحزب العدالة والتنمية والوزير المنتدب لدى وزير التجهيز والنقل واللوجستيك المكلف بالنقل سابقا؛ محمد نجيب بوليف، عن صمته معلقا على التعيينات الاخيرة لأعضاء مجلس الهيئة الوطنية لضبط الكهرباء، بالقول؛ إنها “تعيينات سياسية للهيئة الوطنية لتقنين الكهرباء”.

ووصف الوزير السابق؛ في تدوينة له على صفتحه على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، تعيينات مجلس الهيئة الوطنية لضبط الكهرباء، بـ”الزبونية بكل تجلياتها المقيتة”، قبل أن يقصف حزبي الاصالة والمعاصرة والاتجاد الإشتراكي؛ قائلا “ويتحدث المسؤولون عن الحزبين المعنيين، عن الإصلاح ومجابهة الفساد”، وفق تعبير المتحدث.

 

ما رأيك؟
المجموع 3 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق