سطات…مياه سد الدورات تحصد ضحاياها اتباعا

محمد منفلوطي_هبة بريس

لازال شبح ابتلاع الجثث متواصلا بواد أم الربيع على مستوى سد الدورات بسطات، إذ لقي شاب ثلاثيني مصرعه غرقا ظهر اليوم السبت، ضمن ثاني حالة غرق في أقل من أسبوع.

وأضافت مصادرنا أن الضحية قصد هذا المنتجع العشوائي رفقة أصدقائه هربا من لهيب حرارة الشمس، قبل أن تخطفه مياه السد وتلقيه جثة هامدة بعد أن تم انتشالها من قبل مواطنين هناك، في الوقت الذي فتحت عناصر الدرك الملكي بمركز أولاد سعيد تحقيقا فوريا للوقوف على ملابسات الحادث من خلال انتقالها إلى عين المكان والإشراف على اجلاء جثة الهالك بتنسيق مع النيابة العامة المختصة حيث من المرجح أن يتم اخضاعها للتشريح الطبي بمستودع الأموات بمستشفى الحسن الثاني بسطات.

وقد أكد العديد من المواطنين في تصريح لــ”هبة بريس” أن موجة الحر التي تعرفها المنطقة خلال هذه الأيام، جعلت العديد من شبان المنطقة والمناطق المجاورة يغيرون من وجهاتهم صوب الأودية والسدود التلية، رغم ما ينتج عنها من عواقب وخيمة، غير أنه كثيرا ما تكون رحلتهم هاته للبحث عن أوقات للاسترخاء والراحة مأساوية، عندما تتحول هذه الأخيرة إلى بالوعات تبتلع كل سنة عددا كبيرا من الأبرياء.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق