فيدرالية أطباء التخدير والانعاش.. موجة ثانية لكورونا تجتاح المغرب

هبة بريس- الرباط

اعتبرت الفيدرالية الوطنية لأطباء التخدير والإنعاش بالمغرب، تناسل حالات الاصابة بفيروس كورونا المستجد بشكل متسارع بالمملكة ، مؤشرا على بداية الموجة الثانية لكوفيد – 19.

ونبهت الفيدرالية في بلاغ لها، إلى الخصاص الكبير في الموارد البشرية المنخصصة في التخدير والانعاش وطب المستعجلات ، أمام ارتفاع عدد الاصابات وتزايد الحالات الحرجة بأقسام العناية المركزة.

وأضافت الفيدرالية في بلاغها، أن الوضعية الوبائية بالمغرب تتطلب تعاون فعلي بين القطاع الطبي العام و الخاص ، وذلك استعداداً لبلوغ عدد الإصابات أوجها في الأسبوع الأول من شتنبر، منبهة إلى النقص الحاصل في  التجهيزات المطلوبة والأدوية الضرورية.

 

 

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. هذا إنذار بالخطر الذي على وشك الوقوع لاحل لتصدي الكارثة سوى الحجر الصحي من جديد ولو لعشرة أيام ريثما ينخفض عدد المصابين ألبومي وينزل دون 100. إن أي تراخي أو انتظار سيصعب من احتواء الوباء وانتشاره لاقدر الله سيعيق الدخول المدرسي وللأسف قد لايلتحق التلاميذ بمدارسهم هذه السنة.

  2. لهذا ، على آباء وأولياء أمور التلاميذ عدم تسجيل أبنائهم حتى يتبين الأمر ، لأن المدارس الخاصة ستستخلص مبالغ التأمين والتسجيل وربما تسبيق أشهر معينة وبعدها يعلن عن التعليم عن بعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق