معاناة الأطر الطبية مع “الإنهاك الجسدي” تصل البرلمان

هبة بريس ـ الرباط

 

وجه البرلماني محمد بنجلون سؤالا كتابيا إلى وزير الصحة، خالد أيت الطالب، يؤكد فيه أن الأطقم الطبية والشبه الطبية عانت وتعاني من ضغط نفسي رهيب جراء تداعيات جائحة كورونا، بفعل الجهود المضاعفة والمواكبة المستمرة والمرابطة الدائمة للسهر على صحة المصابين خلال الجائحة.

وسجل البرلماني إن كورونا سببت إرهاقا جسديا وتعبا نفسيا جراء ساعات العمل المتواصلة، مما قد تنتج عنه مضاعفات كبيرة وانعكاسات سلبية على أداء كل هؤلاء ما بعد جائحة كورونا، الشيء الذي يستلزم مواكبة و رعاية خاصة لهم لتجاوز حالة الضغط النفسي الذي تعرضوا له طيلة أشهر ناهيك عن الإنهاك الجسدي.

وساءل الوزير عن الإجراءات العاجلة التي سيتخذها لضمان استفادة هذه الفئة من خدمات الدعم النفسي لمواجهة آثار الجائحة على نفسيتهم بما يمكن من تحقيق التوازن النفسي وضمان انخراطهم الفعلي مستقبلا في أداء واجبهم المهني على أكمل وجه.

 

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. فا ش كانو الاطبا كيديرو اعتصام حد البرلمان باش اخدمو كنتو كتسلخوهم عصا وكتخدمو الخازنية ودخلو المخازنية لصبيطار او عطيوهم الطبلية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق