فاجعة .. قتلى وجرحى في انقلاب حافلة نواحي أكادير

أحمد وزروتي – هبة بريس

لقي سبعة أشخاص حتفهم، وأصيب العشرات، في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء 4 غشت، في انقلاب حافلة بأحد المنعرجات المتواجدة بالطريق الوطنية رقم 1 ، والرابطة بين مدينة أكادير ومدينة الصويرة، وتحديدا في مايدعونه أبناء سوس بمنعرجات “طابوكا”.

وأكدت مصادر هبة بريس أن سائق الحافلة التي كانت في رحلة بين مدينة الجديدة وطانطان مرورا عبر أكادير،لم يستطع التحكم في الحافلة على مستوى أحد المنعرجات بسبب ضيق الطريق والسرعة التي كان قادما بها.

وفور تلقيهم للنبأ الفاجعة، سارعت السلطات المحلية بتوفير سيارتي اسعاف تابعتين للجماعات المحادية، كما وفرت الوقاية المدنية مجموعة أخرى من سيارات الاسعاف لنقل المصابين على وجه السرعة للمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير قصد تلقي العلاجات، وكذا نقل الضحايا من الأموات إلى مستودع الأموات بذات المستشفى.

يذكر أن منعرجات “طابوكا” لم تعرف أي توسعة مند بداياتها، على غرار ما يتم القيام به في منعرجات أخرى، كان آخرها التوسعة التي نالت استحسان الجميع والخاصة بمنعرجات “أكني ايمغارن” بين مدينتي تزنيت وكلميم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى