عشريني يضع حدا لحياته شنقا ضواحي شفشاون

هبة بريس- مكتب طنجة

وضع شاب في العشرينيات من العمر، حدا لحياته شنقا،. أول أيام عيد الأضحى، داخل منزل اسرته الكائن بمدشر “أزولجام” التابع ترابيا لجماعة باب برد ضواحي شفشاون.

الهالك عثر عليه جثة معلقة بواسطة حبل لفه حول رقبته، في ظروف وصفت بالغامضة، حيث تم إخطار عناصر الدرك الملكي التي حضرت لعين المكان وعملت على فتح تحقيق في الواقعة لتحديد ظروفها وملابساتها.

وقد تم نقل جثة الهالك الى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بشفشاون، قصد اخضاعها للتشريح الطبي باوامر من الوكيل العام للملك لدى استئنافية المدينة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى