برلماني يُحمل الحكومــة تدهور الخدمات الصحية في مواجهة كورونا

هبة بريس ـ الرباط

 

أوضح، المستشار عن حزب الأصالة والمعاصرة بمجلس جماعة طنجة  حسن بلخيــــــضر، أن راهن الحالة الوبائية بمدينة طنجة المتسمة بتفشي فيروس كورونا بشكل مقلق وارتفاع عدد الإصابات إضافة إلى تسجيل وفيات على الرغم من قلتها، (الوضعية الوبائية) يتحمل فيها وزير الصحة مسؤولية كبيـــــــرة.

واعتبر بلخيضــــر أن الاستخفاف بالوضعية الوبائية بطنجة وصل إلى حد لا يطاق، مع تسجيل ضعف الدعم بالأطر الطبية والتمريضية والتجهيزات الأساسية المفترض توفرها بالحجم المطلوب في ظل انتشار الوباء. وأضاف المتحدث أن هذا الدعم كان من الواجب تنزيل برنامج عملي له منذ بداية انتشار فيروس كورونا المسبب لوباء كوفيد 19.

وقال بلخيضر ـ حسب الموقع الرسمي للحزب ـ  إن وزير الصحــــــة تخلى عن الأطر الصحية المحلية مع معاناتها لمدة طويلة تمتد لشهور بدون أي دعم مادي أو معنوي وأيضا لوجستيكي، أطر حرمت كذلك من الراحة والجو العائلي وتعيش في الوقت الحالي إرهاقا بدنيا ونفسيا لا يوصفان؛ ينضاف إلى ذلك التجاهل الحكومي لهذه الفئة، الأمر الذي جعلها تعيش حالة إحباط واضحــــة وثبط من معنوياتها في مواجهة الوبـــــاء واستقبال المرضى وتوفير العلاج اللازم لهم، يختم بلخيضر

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق