المغرب.. 45% من الرجال أصبحوا يشاركون في الأعمال المنزلية

هبةةبريس

كشفت المندوبية السامية للتخطيط، أن متوسـط الوقـت المخصـص للأشـغال المنزليـة داخـل البيـت (الطبـخ، غسـل الأواني، الغسـيل، إلـخ) سـاعتين و37 دقيقـة في اليـوم (سـاعتان و34 دقيقـة بالوسـط الحضري وسـاعتان و44 دقيقـة بالوسـط القـروي)، بزيادة 33 دقيقـة عـن المعتـاد أي خـارج فترة الحجـر الصحـي (40 دقيقـة بالوسـط الحضري و23 دقيقـة بالوسـط القـروي).

وذكرت المندوبية في بحث لها، أن متوسـط الوقـت اليومي الذي تخصصه النساء للأشـغال المنزليـة تتنوع حسب الأنشطة الاجتماعية، إذ تصل 3 ساعات و54 دقيقـة لـدى النساء النشـيطات المشـتغلات مقابل 5 ساعات و30 دقيقة لربات البيوت، و5 ساعات و12 دقيقة للمتزوجات، مقابـل 3 ساعات و17 دقيقـة للعازبـات، و3 سـاعات و23 دقيقـة للنسـاء ذوات مسـتوى تعليمـي عـال، مقابـل 4 ساعات و51 دقيقـة للنسـاء دون مستوى تعليمي.

وأشارت المذكرة إلى أن الرجال أصبـحوا يشاركون أكثر مـن ذي قبل في الأشـغال المنزليـة، حيـث يزاول 45 في المائة منهـم هـذا النشـاط مقابـل 1ر13 في المائة سـنة 2012 (49 في المائة، مقابـل 3ر15 في المائة بالوسـط الحضري و37 في المائة مقابل 7ر9 في المائة بالوسط القروي).

وأضاف البحث أن الرجال الحاصلين على مسـتوى تعليمـي عـال (51 دقيقـة)، والمنتمـون لفئـة 20 في المائة مـن الأسر الأكثر ثراء (سـاعة و4 دقائـق) يعتـبرون الأكثر إسـهاما في هـذه الأشـغال، مضيفا أنه صرح 3ر19 في المائة مـن الرجال بقيامهـم بالأشـغال المنزليـة لأول مـرة خلال فترة الحجـر الصحـي، وخصص لها 1ر40 في المائة مزيـدا مـن الوقـت، و5ر32 في المائة نفـس الوقـت و1ر8 في المائة منهم وقتـا أقـل. وتصل هذه النسـبة على التـوالي إلى 9ر1 في المائة، و2ر35 في المائة، 2ر56 في 7ر6¬ المائة، لدى النسـاء.

وتم تناول هذه المحاور من بين أخرى، في هذا البحث، الذي أنجزته المندوبية خلال الفترة الممتدة ما بين 15 و24 يونيو الماضي لدى عينة تمثيلية تضم ألفين و169 أسرة، مقاربة تطور السلوك الاجتماعي والاقتصادي والوقائي في ظل جائحة كوفيد-19 ،وتقييم آثار هذه الأزمة الصحية على مختلف شرائح السكان المغاربة من حيث الولوج إلى التعليم والعلاجات الصحية والشغل والدخل.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. بحث في المستوى تبارك الله. المرة المقبلة نريج أن نعرف الوقت الذي تمضيه النساء في المقاهي و تناول سيجارة من أجل أن ترحن أعصابهن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق