“الصحة”: الأمصال المضادة للدغات الأفاعي متوفرة ونحذر من استعمال العلاج التقليدي

هبة بريس – الرباط

أوصت وزارة الصحة بتجنب مخاطر التعرض لخطر التسمم بلسعات العقارب ولدغات الأفاعي وتفادي الطرق التقليدية لعلاج المصابين.

وذكرت الوزارة في بلاغ لها أن اليوم الاثنين، أن الأمصال المضادة للدغات الأفاعي متوفرة على مستوى المؤسسات الاستشفائية بالمدن والقرى، مشيرة الى أن المصل المضاد للعقارب لم يعد مستعملا دوليا لعدم فعاليته العلاجية.

و أوصت في حالة التعرض للإصابة، بضرورة التعجيل بنقل الشخص المصاب إلى أقرب مصلحة للمستعجلات الاستشفائية، إذ أن كل تأخير في تلقي العلاج تكون له نتائج سلبية وينقص من فعالية التدخل العلاجي.

كما نصحت بتجنب استعمال الطرق التقليدية للعلاج كربط الطرف المصاب أو التشريط أو شفط أو مص أو كي مكان اللدغة واستعمال مواد كيماوية أو أعشاب، حيث غالبا ما تنتج عنها مضاعفات خطيرة.

وللوقاية من مخاطر التعرض لخطر التسمم جراء لسعات العقارب ولدغات الأفاعي خاصة لذى الأطفال، نصحت وزارة الصحة بعدم إدخال الأيادي في الحفر، وتجنب الجلوس في الأماكن المعشوشبة وبجانب الأكوام الصخرية، مع ضرورة ارتداء أحذية وملابس واقية، إضافة إلى إزالة الأعشاب المتواجدة قرب المنازل وصيانة الساحات المحيطة بها، مع إغلاق الغيران والثقوب وتبليط الجدران.

هذا وأشارت الوزارة إلى أن نسبة الوفيات الناتجة عن لسعات العقرب تقلصت من 2,37 ٪ سنة 1999 إلى0,16 ٪ سنة9 201، كما تم تسجيل انخفاض هام في نسبة الوفيات الناتجة عن لدغات الأفاعي إذ انتقلت من 8,9 ٪ (13 حالة وفاة) سنة 2011 إلى 2 ٪ (8 وفيات) سنة 1920 حسب الوزارة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق