العثماني ل”المغاربة”: “الفيروس ما زال بيننا ولم نخرج بعد من الجائحة”

هبة بريس – الرباط

أكد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أنه على الرغم من اتخاذ المغرب لعدة قرارات وإجراءات صحية واجتماعية واقتصادية، استباقية وإنسانية، بتوجيهات ملكية سامية، لمواجهة الجائحة والتخفيف من آثارها، “إلا أن الفيروس ما زال بيننا، ولم نخرج بعد من الجائحة”.

وقال العثماني، في كلمته الافتتاحية لاشغال المجلس الحكومي المنعقد يومه الخميس، “على الرغم من تجنب بلادنا للأسوأ، فمن الضروري التحلي بأقصى درجات الحذر والحيطة، والالتزام بالإجراءات الاحترازية التي تأمر بها السلطات العمومية المختصة، سواء الصحية أو الأمنية أو غيرها، لحماية البلاد والعباد، فالقرارات التي اتخذتها بلادنا مكنت من حفظ أمن وصحة وسلامة المواطنات والمواطنين عموما”.

وأشار رئيس الحكومة، إلى القرار الحكيم والوجيه للملك بإحداث الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا، وهي مبادرة، قال إنها “تعتبر مدرسة في المستقبل، لأنها مكنت من مساندة ملايين المواطنين عن طريق تقديم دعم مباشر لهم خلال الحجر الصحي، الذي استدعى ضرورة توقف شريحة واسعة عن العمل”. على حد تعبيره

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. متـــى تخــرج الحكــومـة مــن هــذا المستنـــقـع، وتستخـلص العبــر والـدروس من هـذه الجــائحـة التـي تـم تضخيـمهـا وأضـحــت سيـــاسـة وتــجــارة.!!! تعمـل على إحداث مستسفيات وإصلاح التعليم وخــلق فـرص الشغــل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق