ايت الطالب: المنظومة الصحية توجد اليوم في صلب الاهتمام

هبة بريس

أبرز وزير الصحة، اخالد آيت الطالب، أن المنظومة الصحية توجد اليوم في صلب الاهتمام خاصة في هذه الظرفية المرتبطة بأزمة ” كوفيد 19″.

وقال آيت الطالب، الذي حل ضيفا على برنامج ” لقاء المغربية ” بثته قناة المغربية مساء أمس الأربعاء، إن المنظومة الصحية اليوم شهدت تغيرا ” وأعطت أكلها في هذه الظرفية على الرغم من النواقص “.

ولفت الوزير إلى أنه بفضل الإجراءات المتخذة فإن هاته المنظومة توجد في صلب الاهتمام من خلال جعل المواطن أولوية، مشددا على أن المنظومة الصحية مستقبلا ستكون في مقدمة الاهتمامات ليس فقط في المغرب بل في العالم.

كما أشار، في السياق ذاته، إلى القفزة التي يشهدها الطب الجامعي، مستشهدا في هذا الصدد بتطور عدد المراكز الجامعية الاستشفائية في أفق “إحداث مستشفى جامعي بكل جهة”.

كما تطرق لموضوع إحداث معاهد للتكوين في المهن شبه الطبية التي عرفت تطورا على المستويين النوعي والكمي، مبرزا أهمية إرساء ملاءمة ما بين حاجيات مهنة الطب والتكوين في هذا المجال، خاصة في ظل التطور التكنولوجي.

ومن أجل التغلب على العجز في الموارد البشرية شدد على ضرورة إرساء برنامج في إطار السياسة الجهوية التي ينخرط فيها المغرب، مشيرا إلى أن هناك برامج تروم بلوغ ما سماه بالتجمع الاستشفائي الترابي والذي من شأنه إعطاء رؤية وإمكانية لتجميع الطاقات وتدبيرها، وهو ما يتيح للمواطن بلوغ حقه في العلاج والطب الاختصاصي بعين المكان.

وشدد، في هذا السياق، على مسألة التكوين الذي سيستند إلى خريطة تضبط الحاجيات من ناحية الموارد البشرية والتجهيزات والبنية التحتية، مسجلا بأن هناك اليوم مقاربة لخريطة صحية جهوية تقوم على الملاءمة حسب حاجيات كل منطقة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. كلام لا يعبر على الوقع الحقيقي الذي يعانى من الجسم الصحي من ضعف الاجور للاطباء مما يترتب عنه عزوف الأطباء للاشتغال بالتعاقد لمهزلة الاجرة ولن يمكن النهوض بالصحة بالمغرب مادام الطبيب يتقاضى مثل باك× 3 الفرق 1000درهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق