أخنوش : توجيه الكلام دون معطيات دقيقة يضر بالفلاح الصغير

هبة بريس ـ الرباط

 

في معرض رده خلال جلسة لجنة المالية العامة المتعلقة بتوصيات المجلس الأعلى للحسابات حول المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، رد وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات على سلامة النعناع الذي يتم تسويقه، في تعقيب على مداخلة أحد النواب.

 

وأكد أخنوش بأنه في الماضي كانت هنالك مشكلة متعلقة بالنعناع، تم على إثرها التدخل ومعاقبة المتورطين، لكن ذلك لا يعني بأن الأمر مستمر.

 

وأضاف أخنوش بأن مصالح أونسا تتفاعل مع أي معلومات واردة في هذا الشأن ولا تتردد في معاقبة المتورطين بمعية السلطات المختصة.

 

وختم أخنوش حديثه بالتأكيد على أن توجيه الكلام دون أي سند ومعطيات دقيقة، يضر في نهاية المطاف فقط بالفلاح الصغير.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. بل قل يضر بك أنت و أمثالك من أصحاب الشكاير المستفيدين الوحيدين.
    السلام عليكم. ذات يوم بينما كنت جالسا في مقهى بالدار البيضاء خلال عطلة الصيف أتى النادل ليسألني عما أرغب فأجبته ” براد أتاي بالنعناع ” ليرد علي : لا أنصحك صديقي بتناول الشاي بالنعناع و ذكر السبب لكني ترددت في تصديقه إلى أن سمعت في أحد دروس الدكتور الفائد قوله إن النعناع في المغرب يرش بمادة البروموميتان أو ال bromure de méthyl . و هذه المادة السامة استعملت كمبيد ضد الحشرات و حتى الجرذان. لكن ما زاد في يقيني ما حدث لي في سوق ممتاز في بروكسل حيث أقيم يملكه مغربي. اشتريت الشاي و سألت صاحب المحل إن كان النعناع الذي يعرضه يأتي من المغرب أم يزرع محليا. فأجابني بأنه يصدر من المغرب لكن من دون مبيدات خطيرة. ثم سألته و هل النعناع في المغرب يرش بمبيدات خطيرة؟ أجابني : نعم. و أضاف : إن الشخص الذي يبعثه لي و هو فلاح يسألني قبل أن يرش النعناع بالمبيدات إن كنت أرغب أن يرسل لي كمية من النعناع و متى حتى يتسنى له عزل النعناع الذي لن يرشه بالمبيدات و يبعثه إلى بروكسل حيث المراقبة الصارمة من النعناع الذي سيرشه بالمبيدات قبل أن يبيعه للمغاربة محليا. و الله العظيم هذا ما قاله لي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق