سيدة تشنق نفسها بمنديلها بإنزكان

ع اللطيف بركة : هبة بريس 
وضعت سيدة ” ستينية ” حدا لحياتها شنقا بحي الجرف بمدينة انزكان ، مساء اليوم الجمعة 17 يوليوز الجاري.
الضحية بحسب مصادرنا من مواليد 1942 كانت تعاني اضطرابات نفسية قيد حياتها ما جعلها تقدم على هذا الفعل حيث استعملت منديلها في عملية الانتحار.
وحلت بعين المكان عناصر الشرطة العلمية و القضائية، حيث جرى نقل جثة الهالكة لمستودع الأموات، فيما تم فتح تحقيق معمق للكشف عن ظروف وملابسات الواقعة.
وقد شهدت أقاليم ومدن سوس العديد من عمليات الانتحار خصوصا في فترات الحجر الصحي، في ظل غياب مصحات تعنى بالمرضى النفسانيين بأقاليم سوس، الى جانب غياب للاطباء المختصين في الصحة النفسية.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. حتى ان وجدت المصحات لااحد اروح ليها لايعترفون بالمرض النفسي وتروح للفقهاء والغش والدوران السبب هو البعد عن الدين كلما يبتعد الانسان عن الدين يبتعد عن الطريق الصحيح والرشد والعقل

  2. لاحول ولا قوة الا بالله .واش السبيطار ديال انزكان سبيطار هذاك راه حبس و مجزرة والله عندما رجعت من كندا الى المغرب نويت الاستقرار هنالك ولكن ما رايته في مستعجلات انزكان كان والله سبابا في رجوعي لكندا و للابد رغم اني احن الى مدينتي انزكان الا ما رايته في دالك المستشفى صدمني صدمتا قوية و عار على الوزير الاول الذي لا يبعد منزله عن المستشفى الا بامتار ان يترك دالك المستشقئ كما بناه الإستعمار بتجهيزات العصر الحجري و اخاف عليه يوما ان ينقل اليه ولا يجد فيه حتى الاكسجين ليرد انفاسه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق