سطات.. العطش يهدد الساكنة ومواشيها بالعالم القروي

محمد منفلوطي_ هبة بريس

في عز موجة الحر التي تعصف باقليم سطات، تعيش العديد من التجمعات السكانية وخاصة بالعالم القروي نقصا حادا في الماء الصالح للشرب.

وقد كشفت مصادر هبة بريس عن معطيات، مفادها أن دواوير لغزاونة، اولاد اعمر، اولاد موسى، الصغارنية بجماعة سيدي عبدالكريم التابعة لدائرة ابن احمد باقليم سطات، تعاني من أزمة ماء حقيقية، بعدما جفت الابار والعيون التي كانت ملجأ لهم لتوفير حاجياتهم من الماء الصالح للشرب لهم ولمواشيهم، ضمن أزمة عطشحقيقية باتت تقض مضجعهم وتهدد استقرارهم وتشبتهم بأرضهم ومسقط رأسهم، بعدما هاجرها البعض لأسباب مماثلة…

وزادت مصادرنا من عين المكان، أنه بالرغم من مجهودات بعض الفعاليات المحلية واللقاءات مع القطاعات الحكومية المعنية ظلت دواوير سيدي عبدالكريم تعاني من العطش وعادت التطمينات تقنعهم، الامر الذي يضطرهم الى قطع المسافات الطوال لجلب هذه المادة الحيوية على ظهور دوابهم..

ويذكر أن منطقة سيدي عبدالكريم يتواجد بجوارها سد تامسنا الذي يعتبر موردا مائيا لمدينتي ابن احمد والكارة، في حين تظل دواوير هذه الجماعة تعاني الامرين..لهذه الاسباب وجه الساكنة نداءات متكررة تطالب المسؤولين بالتدخل العاجل كي لا يتفاقم الوضع في عز موجة الحر.

في السياق ذاته، كشف مصدر جمعوي لهبة بريس، أن المشكل ذاته تعاني منه بعض التجمعات السكنية بجماعة اخميسات الشاوية بالاقليم ذاته، كدوار اطواسة واولاد مالك والدواوير المجاورة لهما، اذ أن معظم الآبار قد جفت بسبب نذرة الامطار وتنامي ظاهرة حفر الآبار، ناهيك أن بعض الدواوير المرتبطة بشبكة الماء الصالح للشرب باتت بدورها تعاني من الانقطاعات المتكررة لهذه المادة الحيوية.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. سبحان الله تطالب باستفادة جماعة سيدي عبد الكريم من سد تامسنا وتنسى جماعة مگارطو التي يوجد بترابها هذا السد ولا تستفيد منه شيئا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق