الحكومة تضاعف الضرائب على السلع المستوردة وتشجع المغاربة على اقتناء المنتوج المحلي

هبة بريس – الدار البيضاء

في إطار التدابير و الإجراءات التي باشرتها و أقرتها الحكومة للتخفيف من حدة و آثار جائحة كورونا على الاقتصاد المغربي، ضاعفت الحكومة الضرائب و الرسوم الجمركية على السلع المستوردة قصد تشجيع المغاربة على اقتناء المنتوجات المحلية الصنع.

و في هذا الصدد، أقرت الحكومة من خلال قانون المالية المعدل رسوما جمركية إضافية على استيراد مجموعة من السلع الأجنبية الصنع، حيث تقرر أن تصبح تلك الرسوم الضريبية في حدود 40 في المئة عوض 30 التي كانت سابقا.

و تروم الحكومة من خلال رفع رسوم الاستيراد الجمركي تشجيع المنتوج المحلي، حيث سيلجأ المستوردون لرفع سعر بيع تلك المنتجات للعموم و هو ما سيجعل المنتجات المحلية الصنع تحظى بحصة أكبر في السوق المغربية.

و تهدف الحكومة كذلك من خلال هذا الإجراء تقليص عجز الميزان التجاري خاصة في ظل تخبط الاقتصاد العالمي في مشاكل كبيرة مما يفرض ضرورة تقوية و دعم الاقتصاد الوطني ليصبح تنافسيا بشكل أكبر.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. هاد طبيب الحماق واقيلة هو هارب36قول غادين نزيدو على البغال في الاتمنة بدون لف ولا دوران

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى