أولى ضحايا “الباك”…انتحار تلميذة بطريقة مأساوية بفاس

خالد العروسي – هبة بريس

 

أقدمت تلميذة تبلغ من العمر حوالي 17 سنة، ظهر اليوم الأربعاء 15 يوليوز الجاري، على الانتحار برمي نفسها من الطابق الرابع بمنزل عائلتها بدرب بلغازي جنان الشامي التابع لمقاطعة جنان الورد سيدي بوجيدة

 

وحسب مصادر خاصة ل ” هبة بريس ” فإن سبب الانتحار يرجح  الى كون الهالكة لم تحصل على نقطة جيدة في الاستحقاق الوطني  من امتحان الباكالوريا برسم هذا الموسم. مشيرة إلى أن الهالكة بعدما تأكدت من فشلها، توجهت إلى الطابق الرابع من البناية السكنية لمنزل أسرتها، وألقت بنفسها واضعة بذلك نهاية مأساوية لحياتها.

 

وأكدت المصادر نفسها ، أن الحادث استنفر رجال الأمن والسلطة المحلية والوقاية المدنية التي قامت بنقل الضحية على مثن سيارة الإسعاف صوب المستشفى الحسن الثاني بفاس حيث وافتها المنية فور وصولها لقسم المستعجلات، مضيفة أنه تم إيداع جثة الهالكة بمستودع الأموات بالمستشفى الغسانين قصد التشريح الطبي، فيما فتحت مصالح الأمن تحقيقا في الواقعة لتحديد كافة ملابساتها، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.

 

ولحدود الساعة، ما تزال أسباب إقدام الشابة، على الانتحار مجهولة، فيما تحدث بعض المقربين ،عن علاقة ذلك بضغط امتحان البكالوريا، حيث كانت تحرص هذه الأخيرة، على اجتيازه بمعدل جيد.

ما رأيك؟
المجموع 13 آراء
12

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. لاصغط لا والو.
    الإنسان يكون مهيء نتيجة مرض نفسي.

  2. تهويل الموضوع وتضخيمه وتهديد الاسر لابنائها او احتقارهم سبب رئيسى فى الفواجع ومرد ذلك الى غياب التواصل بين الاباء والابناء زيادة على الغياب التام للعامل الروحى والجهل به .

  3. شهيدة المعدل وصحية (السياسة) التعليمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق