أم الشاب المكناسي المغتصب تستنكر إطلاق سراح المعتدي وتناشد الملك

10
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس

خرجت أم الشاب المكناسي الذي تعرض لحادثة اغتصاب جماعي، في شهر اكتوبر المنصرم، من قبل صاحب المقهى الذي كان يشتغل فيه نادلا، بتصريح  تناشد من خلاله الملك محمد السادس، وجميع الفاعلين الحقوقيين من أجل اتخاد أقصى العقوبات في حق المعتدي، والذي يتمتع بحريته رغم الأفعال الشنيعة  التي أقدم عليها.

واستنكرت أم الضحية في تصريح خصت به حريدة هبة بريس الالكترونية، التماطل في التعاطي مع قضية ابنها، الذي عانى  جراء اغتصاب أثر بشكل سلبي على مجرى حياته برمتها، مضيفة بأن الجاني لا يزال حرا طليقا، في الوقت الذي تطالب فيه باتخاد أقصى العقوبات في حقه.

وأضافت أم المعتدى عليه “سفيان”، بأن الجاني الذي خرج من السجن بكفالة مالية يتعنى بمركزه، وعلاقاته مع أعوان السلطة ، مشيرة إلى أن المحامي أيضا رفع يده من قضية ابنها، خوفا مما ستؤول إليه مجريات القضية، خاصة وأن المتهم بالاعتداء معروف بمكانته ومركزه في المجتمع، وعلاقته مع مسؤولين بارزين في السلطة حسب قولها.

وتابعت الأم المكلومة حديثها وهي تردد عبارة ” الله ياخد الحق”  واصفة نفسها بـ”الحشرة”  وذلك بسبب غياب المصداقية في قضية ابنها، بعدما عجز القانون عن إدانة المعتدي وسجنه، مشيرة إلى أنها تعاني جراء هذا الاغتصاب الشنيع، الذي كاد أن يودي بحياة ابنها، خاصة وأنه يحتاج إلى رعاية كبيرة بعد الكسور التي تعرض لها في مختلف أنحاء جسمه، فضلا عن نفسيته المتدهورة عقب ما تعرض له من اغصاب ومحاولة قتل.

واختتمت أم الضحية حديثها بمناشدة جميع الفاعلين في المجتمع، من أجل تطبيق القانون تطبيقا عادلا ينصف إبنها ويزج بالمعتدي في السجن، مع التطبيق في حقه عقوبات قاسية، مؤكدة أن هذا ما يمكنه أن يطفئ من لهيب ما تشعر به من خذلان وتماطل في حق قضية ابنها المغتصب.

ويذكر أن الشاب المكناسي سفيان كان قد تعرض في شهر أكتوبر المنصرم إلى اغتصاب جماعي، من قبل صاحب المقهى الذي يشتغل لديه بضواحي البيضاء رفقة زملائه، والذين حاولوا قتله بعد انتهائهم من عملية الاغتصاب من خلال رميه عبرالنافذة.

تحميل المزيد في مجتمع

10 تعليقات

  1. غير معروف

    في 11:47

    لا حول ولا قوة الا بالله

  2. غير معروف

    في 11:56

    حسبي الله ونعم الوكيل

  3. ismail

    في 12:04

    قضاء الله وحكم الله اكبر انت لك الله ونحن معكم بدعاء الله يبرد نارك يا رب

  4. sara

    في 12:05

    أودي كرهنا هاد البلاد ولا ظلم طاغي عليها

  5. عبدو

    في 12:05

    مابقى حق فهاد البلاد

  6. محمد

    في 12:06

    استغفر الله العظيم ولا حول ولا قوة إلا بالله،حقك عند الله المنتقم الجبار الذي يمهل و لا يهمل

  7. نرهان

    في 12:06

    الله ياخد فيهم الحق الكفرة بالله

  8. يمنى

    في 12:06

    الله ياخد فيهم الحق الله وتشوفي بعينيك اميمتي

  9. مغربي

    في 12:08

    لا حول ولا فوة الا بالله علاش الي.عندو الفلوس كايداير فاناس الي بغي

  10. مصدوم

    في 12:41

    ما هذا الظلم؟ هؤلاء بشر أو وحوش؟ فعلا إنها دولة الحق والقانون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

التفاتة انسانية من صحافيي طنجة تجاه عامل نظافة تعرض لاعتداء (صور + فيديو)

التأم عدد من الصحافيين والعاملين في مجال الاعلام، مساء اليوم الاثنين 17 فبراير، في جلسة ان…