وزارة أمزازي تستعد لإعتماد “التعليم عن بعد” بداية الموسم الدراسي المقبل

ع اللطيف بركة : هبة بريس 
يبدو أن وزير التعليم “سعيد أمزازي” أصبح شغله الشاغل هو التحضير لاعتماد “التعليم عن بعد ” خلال الموسم الدراسي المقبل، بحسب ما كشفت عنه مصادر الجريدة، مستغلا بذلك تجربة الوزارة في فترة وباء كوفيد 19 بعد ظهوره بالبلاد منذ مارس الماضي  .
وكان أمزازي قد أكد في البرلمان، مؤخرا، أن التعليم عن بعد قد ساهم في تحسين وإعادة بناء صورة جماعية للمدرسة والمعلم بحسب رأيه  عبر التعلم عبر الإنترنت و إنشاء قنوات اتصال مباشرة بين المجتمع والمدرسة والمعلمين.
وفي الوقت نفسه ، قال أمزازي إن استطلاع للرأي شارك فيه 100 ألف شخص ، كان 78 في المائة منهم استحبوا  التعليم عن بعد.
وعلى ما يبدو أن وزارة أمزازي ، قد بدأت بالفعل التحضير للموسم الدراسي المقبل، بعد أن علمت ” هبة بريس ” أن عددا من عمداء الجامعات قد تواصلو مع الاساتذة لتحضير الدروس عن بعد للموسم المقبل ، ولم يبقى لأمزازي سوى الطابع المؤسساتي لهذا البرنامج من أجل اعتماد بشكل رسمي التعليم عن بعد في المدرسة المغربية .
السيناريو الاخر الذي اعتمده أمزازي ، هو قيد الدراسة مفاده جعل التعليم الإلكتروني إلزاميا من خلال استبداله بالحضور الذي كان معتمدا في السابق . تقول مصادرنا أنه في كل أسبوع ، يتم تعليم نصف الطلاب بالطريقة التقليدية ، بينما سيخضع النصف الاخر للقيام بالتعلم الإلكتروني.
هذه هي الطريقة الوحيدة الممكنة لإلغاء الحضور تدريجيا في المدارس وتعويضها بالتعليم عن بعد .
اذا تم اعتماد هذه السيناريوهات بشكل رسمي الموسم القادم  ، فسيكون من مسؤولية الدولة ضمان الظروف المادية حتى يتمكن جميع الطلاب من التعليم عبر الإنترنت دون مشكلة ، سواء كان لدى آبائهم وسائل كافية أم لا.

ما رأيك؟
المجموع 51 آراء
40

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫41 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق