عُثر عليها مكبلة اليدين.. وزان تهتز على وقع اختطاف “مرشحة للبكالوريا “

هبة بريس- مكتب طنجة

 

شهد إقليم وزان في اليومين الأخيرين، واقعة اختطاف فتاة بجماعة تروال، من طرف مجهولين، ثم رميها في الشارع عارية من ملابسها وغائبة عن الوعي.

ودخل المنتدى المغربي للمواطنة وحقوق الإنسان بتروال على خط القضية حيث اصدر بلاغا للرأي العام أوضح فيه أنه يتابع بقلق شديد جريمة اختطاف وتعذيب التلميذة “هاجر العروصي” بجماعة تروال من طرف مجهولين عديمي الضمير.

وكشف المنتدى الحقوقي بناء على المعلومات الأولية التي تم التوصل بها تفيد بأن اختفاء “الضحية هاجر” يوم الجمعة 3 يوليو 2020 حوالي الساعة العاشرة صباحا قرب مزل أسرتها تم في ظروف غامضة وبعد تأخرها في العودة للمنزل دفع بالاسرة الى إبلاغ الدرك الملكي بالمسألة ،لتقوم عناصره بحملة تمشيطية ليلية رفقة مجموعة من شباب المنطقة لكن باءت بالفشل، لتطرح علامة استفهام كبرى بعدما حامت شكوك بوجود امكانية الاختطاف.

وأضاف البلاغ أنه ” بعد اكثر من 24 ساعة من الاختفاء،و بعد آذان مغرب يوم السبت 4 يوليو 2020 تم العثور على الشابة هاجر بالقرب من ملعب كرة القدم الذي يبعد عن مسكن أسرتها بحوالي كيلومترين وهي مكبلة اليدين عارية الجسد تحمل الكثير من آثار التعنيف في جسدها ، ليتم حملها بسرعة الى المستوصف الصحي بتروال في حالة حرجة وهي فاقدة للوعي لتلقي الإسعافات الأولية هناك ،ليتم نقلها على وجه السرعة الى المستشفى الإقليمي أبي القاسم الزهراوي، وفي الوقت ذاته كانت سرية الدرك الملكي بعين المكان تقوم بمعاينة مكان الجريمة و البحث عن الجناة.”

واعتبر المنتدى الحقوقي في بلاغه أن” الجريمة التي تعرضت لها “هاجر العروصي” جريمة خطيرة تنضاف إلى جرائم عديدة شهدتها المنطقة،و يطالب بتشديد العقوبات على مقترفي هذه الجرائم البشعة التي تنتهك السلامة الجسدية والنفسية للأفراد.” معلنا تضامنه مع أسرتها.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
10

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. أين الجمعيات التي تطالب بإزالة عقوبة الاعدام؟ هاد المجرميين الإعدام وقليل فيهم ..هادو خصهم يتحرقو أحياء وترمى جتتهم فالواد الحار.

  2. ما تبقاوش تنشرو اسماء الضحايا راكم تتشوهو فيهم كلشي غادي يتعرف عليهم الى الابد وبالتالي غادين يبقاو عرضة لمضايقة الآخرين

  3. تشديد با أقصى العقوبة على المجرمي مرتكبي هذا الفعل مشين الغير الانساني

  4. الله ما أن هدا منكر وحسبي الله ونعم الوكيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق