منحرف في حالة غير طبيعية “يشرمل” بسيف على مواطنين في الشارع العام بالجديدة

أحمد مصباح – الجديدة

خلق، منذ أقل من ساعة، مجرم خطير من ذوي السوابق العدلية، حالة رعب في الشارع العام، وفي أحياء شعبية بالجديدة، إثر اعتدائه على مواطنين بالسلاح أبيض، عبارة عن سيف.

 المجرم الخطير كان ملطخا بالدماء وفي حالة غير طبيعية؛ حيث “شرمل” بائعا للهواتف النقالة، غير بعيد من مقر الدائرة الأمنية الرابعة، وتابع سيره في اتجاه منطقة “بانوراما”، حيث اعتدى على رجل في عقده الخامس، و”شرمله” بدوره بالسيف الذي كان يتحوز به.

وعلى بعد أقل من 300 متر، وتحديدا في شارع النصر، سلم نفسه دون مقاومة إلى عناصر من فرقة الدراجيين المتنقلة، بعد أن رمى بالسيف الملطخ بالدماء.

هذا، وقد نقلت تباعا  سيارة الإسعاف الضحيتين، في حالة حرجة، إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي بالجديدة.

إلى ذلك، لم يستبعد بعد الشهود أن يقضي أحد الضحيتين أو هما معا، حتفهما، بالنظر إلى خطورة  الطعنات الغائرة، التي أصابتهما في مناطق مختلفة من جسديهما.

هذا، وستعود الجريدة في دراسة تحليلية إلى تقييم الوضع الأمني بالجديدة، بالواضح والملموس، وبلغة الأرقام المهولة، في ظل استشراء جرائم الدم والسرقات، سيما أثناء سريان حالة الطوارئ الصحية، وحتى من بعدها.

هذا، وقد بات أكثر إلحاحا بأن تجري المديرية العامة للأمن الوطني، حركة تنقيل تهم العديد من المصالح الشرطية، والمسؤولين الأمنيين لدى الأمن الإقليمي للجديدة، وعلى رأسهم المراقب العام عزيز بومهدي، الذي عمر طويلا بعاصمة دكالة، وزادت فترة ولايته عن 6 سنوات.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق