ناشط أمازيغي يشعل مواقع التواصل الاجتماعي بعد إعلانه مخطط خارجي لضرب الاسلام

ع اللطيف بركة : هبة بريس 
أشعلت تدوينة فايسبوكية نشرها  الناشط الامازيغي والقيادي ” المنشق عن حركة تنسيقية  ( أكال ) ” خالد أوزال بيكو “، عبر صفحته الرسمية، مواقع التواصل الاجتماعي، بعد إتهامه لتيار “ملحد” بداخل الحركة الأمازيغية (منظمة اررفان مثلا) بأن المجموعة مدعومة خارجيا من أجل تنفيذ مخطط وصفه بالخفي والخطير على الدولة والمجتمع.
وأضاف القيادي داخل الحركة الامازيغية وهو (شاعر) أن ذلك المخطط ستكون له عواقب على كل أمازيغي حر يعتز بهويته ودينه.
وكشف القيادي الامازيغي أنه أشتغل مع أعضاء (المنظمة)  في مشروعين نضاليين اعتبرهما  (فاشلين) وهم: مشروع حزب أمازيغي (تامونت) وتنسيقية (أكال)، بعد أن اكتشف خطرهم على الدولة والمجتمع بحسب تعبيره، وأن لغة الغدر والتآمر هي السائدة بين أعضاء ( المنظمة) بقوله : ” لأنهم لا يعتبرون أصلا من يخالفهم الرأي خصوم بل أعداء خصوصا من يعتزون بعقيدتهم الاسلامية يعتبرونهم مسلوبي الهوية ومن هنا تكمن المشكلة”.
 المناضل الأمازيغي ” خالد اوزال بيكو” كشف أن مصطلح ( امازيغي مسلم) غير واردة في قاموس ” المنظمة ” لاعتبارات ذات بعد عنصري.
وضرب خالد أوزال بيكو مثلا لما ذكر بقوله “تجدهم في بداية تسللهم لأي اجتماع ينطقون كملائمة الرحمان، ويستدلون بفصول من القانون الدولي، والمواثق والمعاهدات في كل مداخلة أو تعقيب، وعندما يتمكنون من السيطرة يستخدمون أساليب الغدر والتآمر والغش والخداع… معتبرين ذلك ذكاء منهم ونجاحا باهرا لتخطيطهم. لكن عندما تعاشرهم حتى تكتسب ثقتهم تكتشف أن كل من يظهرون لك في الصورة مجرد بيادق يعتمدون كليا، حتى في شحن هواتفهم، على الآخر.
وقد أشعلت التدوينة سيلا من الانتقادات والتهجمات على الناشط الامازيغي ” المنشق” بعد أن وصفه البعض ب ” الخائن” في حين أن اخرون بدأو يشككون في خرجة الناشط الامازيغي، ويمكن أن تتطور هذه القضية لتطال اعضاء اخرين من ” المنظمة” وهل هناك تمويلات خارجية او مخطط كما يدعي الناشط الامازيغي يستهدف ” عقيدة المغاربة”، في حين أن البعض عبر عن افتخاره بكل علماء سوس كان لهم دور كبير في نشر الاسلام والحفاظ على تعاليمه، وما يكشف ذلك أن سوس غنية بالمدارس العتيقة التي تمتد لقرون منذ فجر الاسلام تخرج منها فقهاء وشيوخ نفعوا الناس بعلمهم وتدينهم من ضمنهم العلامة ” المختار السوسي” .

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
4

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. تعتصر قلوب اليهود ألما من الانتشار الكبير للإسلام بين كل الاثنيات، لذلك تجدهم يمكرون ليلا ونهارا لإيقاع الفتنة والتفرقة بين المسلمين، وان أهم ورقة يلعبونها لتحقيق هدفهم هي هذه العنصرية المقيتة يستغلون أمثال هؤلاء المذكورين بالمقال ليشعلوا فتيل الكراهية فيتراجعون للخلف يضحكون ويلعبون فرحا.
    أنا أمازيغي مسلم يحب الله ورسوله وكل المسلمين.

  2. هدا الغبي لا يعرف انه ليس هنالك اي تناقض بين الأمازيغية و والاسلام ان تدافع على الأمازيغية ليس ضد العربية أو الإسلام هدا الجاهل يريد الشهرة فقط اليس الامازيغ هم الدين نشروا الإسلام في أفريقيا والأندلس.الامازيغ هم مناصروا الاسلام.

  3. الاقصاء والعنصرية لا تولد الا العنصرية والقضاء.
    مازال البعض عندما يريد لاختبار شخص ما يصفه بالشلح.
    وهدا ما تعرض اغلب المغاربة.

    واغلب العرب يسعون للقضاء الأمازيغية والدفاع عن العربية لكونها لغة القرآن. بمعنى ان عدم التحدث بالعربية يعتبر خروج عن الاسلام.

  4. هدا الجاهل دمية في يد تجار الدين و الظلاميين يستعملونه لضرب اللغة الأمازيغية في قعر دارها اما الإسلام فمنتشر في جميع أنحاء العالم وان الله متم نوره ولو كره الكافرون.

  5. سلام.
    كل من يحاول التفريق بين المغاربة على أساس العرق أو الدين فهو عميل وحاقد وخاءن لان من يريد تمزيق أمة بعد وحدتها فهو شيطان مارد،ولا يعرف تاريخه(اقرؤوا لابن خلدون،وانصتوا لفيديوهات الدكتور البروفسور في علم اللسانيات عيسى بن رشيد الجزائري عن أصل الامازيغ ولغتهم) فالامازيغ دخلوا إلى الإسلام بمحض ارادتهم،وجل الدول التي حكمت المغرب كانت أمازيغية الموحدون المرابطون السعديون السملاليون و….دافعوا عن الإسلام بل هم من وطدوا نشره ،وياتي الان من يعتبر أن الامازيغ فرض عليهم الدين الاسلامي فرضا،وكانوا مضطهدين عبر تاريخ المغرب،وهم قد حكموا جل مراحل المد الإسلامي في المغرب.الكل يعرف نوايا هؤلاء الخونة المرتزقة التي أتت في اخر الزمان لترينا تاريخا كاذبا يضحكون به على أنفسهم وعلى السذج مثلهم.بل هناك الكثير من القباءل تعربت بعد أن كانت أمازيغية وأخرى صارت أمازيغية بعد أن كانت عربية.فانا من قبيلة أصلها أمازيغي وتعربت (ناحية فاس)نصف كلامنا بربري والنصف الآخر عربي،فالفتنة ناءمة لعن الله موقظها.

  6. السلام عليكم.لقد قرأت ان اصل البربر هو عربي من بني كنعان بفلسطين و انهم هاجروا إلى شمال إفريقيا في عهد النبي داوود. المرجو البحث في هذه المعلومة و التحقيق من فضلكم.

  7. الحرب العالمية بقيادة الصهيونية ضد الاسلام و كل ما له صلة بالاسلام الصحيح. و الامازيغ بالذات مستهدفون في اسلامهم الذي دافعوا عنه منذ قرون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق