بعد السماح بالسباحة.. شاطئ سيدي رحال يبتلع فتاة في عمر الزهور وسط ذهول المصطافين

هبة بريس – الدار البيضاء

بعد ترخيص السلطات الرسمية بالسباحة في شواطئ المنطقة المصنفة تحت رقم 1، شرعت أفواج المصطافين في التوجه لشواطئ مجموعة من المناطق خاصة ضواحي البيضاء التي تعتبر متنفسا لساكنة مجموعة من عمالات و أقاليم الجهة.

و من بين الشواطئ التي استقطبت عددا كبيرا من الزوار خلال نهاية الأسبوع نذكر شاطئ سيدي رحال القريب من الدار البيضاء و التابع إداريا لإقليم برشيد و الذي تزحف نحوه خلال العطل و الأيام الحارة أعداد كبيرة من الزوار.

و شهد هذا الشاطئ زوال أمس الأحد صدمة كبيرة للمصطافين و كذا للسباحين المنقذين وذلك بعد غرق فتاة في عمر الزهور بالكاد تجاوزت سنتها السادسة عشر و تنحدر من مدينة حد السوالم.

و كانت الفتاة السالفة الذكر تستمع بأمواج شاطئ سيدي رحال رفقة ثلة من صديقاتها قبل أن تباغتها الأمواج العاتية و يبتلعها البحر في رمشة عين، حيث و رغم الجهود الكبيرة التي بذلها السباحون المنقذون و بعض الشباب المتطوعين للبحث عنها لأكثر من ساعتين من الزمن غير أن كل المحاولات باءت بالفشل وسط ذهول المصطافين الذين غادر معظهم الشاطئ مباشرة بعد توقف عمليات البحث.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق