فاجعة .. تفاصيل مصرع أسرة مغربية في حادث سقوط حائط أسمنتي بإيطاليا

عبد اللطيف الباز / إيطاليا

اهتزت الجالية المغربية والإسلامية المقيمة بالديار الإيطالية ببلدة”أَلْبيتْساتي محافظة فازيزي على وقع حادث مأساوي بعدما تعرضت مواطنة مغربية وطفليها للوفاة جراء سقوط حائط اسمنتي عليهم”.

وحسب مصادر مطلعة خلف هدا الحادث الأليم أم تدعى قيد حياتها “فوزية توفيق ” أربعينية بينما طفلاها اللذان غادرا الحياة بطريقة مأساوية إسمهما، الشهيد سليمان حناش، كان على متن دراجته الهوائية، والشهيدة “ياقوت، التي أكملت للتو الـ15 شهرا.

وكان حاضرا في مكان الحادثة، لحظة إنهيار الإفريز الخرساني، أيضا الزوج الأب رفقة الإبن الأكبر، الذي كان يسير مع والده في نفس الشارع ، ولكن من الناحية المقابلة للمبنى الصناعي السابق المحطم، ولولا الألطاف إللاهية ، لم يصابا.

و كانت الضحية تمر برفقة زوجها وأطفالهما الثلاثة أمام سقيفة سابقة لمبنى صناعي يقع في زنقة “ماركوني”، ويحتوي المبنى الفارغ جزئيًا على محلين لمركز تجاري ومطعم بيتزا “لو سْفِيتْسيو”، قبل أن ينهار فجأة جزء كبير من الكورنيش البارز للمبنى ، من الخرسانة المقواة، بطول 60 مترًا.

و بعد الانهيار، جرى إخلاء المركز التجاري، الذي يقع مقابل المبنى المنهار، كما أُصيبت في سيدة تبلغ بجروح طفيفة جراء لمسها من قبل الأنقاض.

وقد عرف تدخل العديد من رجال الإطفاء وطائرتي هليكوبتر إنقاذ أرسلتهم الوحدة الطبية “118” على الفور ، وتم نقل الضحايا والمصابين مستشفى غالارات بمحافظة فاريزي فيما تم فتح تحقيق وبحث قضائي تحت إشراف المدعي العام لمعرفة ظروف وملابسات هدا الحادث الأليم.

وعلاقة بالموضوع فقد عبر القنصل العام للمملكة المغربية بميلانو عن حزنه العميق من هول الصدمة وقام بتقديم أحر التعازي والمواساة لأب و أخ الأسرة المكلومة المتوفاة وشدد على أن الهيئة القنصلية بميلانو ستواكب هده المأساة عن كتب وأنها ستنصب محامي سيزودهم بالإرشادات والتوجيهات القانونية المجانية للبحث التمهيدي الذي يشرف عليه المدعي العام لمعرفة ظروف ملابسات الحادث ، وتبسيط الإجراءات المتعلقة بمراسيم الدفن ، حيت عبرت السلطات المغربية عن أسفها وحزنها العميق جراء هدا الحادث المأساوي الذي راح وراءه أبناء خصوصا لازالو صغار وحيت أثر هدا الحادث على جميع أفراد الجالية المغربية وحتى الشعب الإيطالي خلف ردود فعل قوية جدا.

بخصوص هده الفاجعة، قال رئيس جهة لومبارديا، أتيليو فونتانا: “بألم عظيم علمت بالحادثة التي وقعت في ألبيتساتي. أعبر عن ألمي وألم جميع اللومبارديين الذي أنظم إليهم من أجل الدعاء .

في المقابل، نشر زعيم رابطة الشمال المعادية للأجانب في إيطاليا، ماتيو سالفيني،تدوينة على موقع تويتر، معبرا عن حزنه وألمه جراء هذه المأساة

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق