انتشال جثة شاب من سد “سيدي الشّاهد” ضواحي فاس

خالد العروسي – هبة بريس

تمكّنت فرقة الغطس التابعة لثكنة الوقاية المدنية ، مساء اليوم الإثنين 22 يونيو الجاري ، من انتشال جثة شابّ في عقد الثاني ينحدر من منطقة زواغة بنسودة، بعدما قضى نحبه بسدّ “سيدي الشّاهد” الكائن على بعد 30 كيلومترا من فاس والذي تمنع السباحة بمياهه باعتبارها مخصصة للتزوّد بالماء الشروب

وفي تفاصيل الحادث، أفاد مصدرجيد الاطلاع ل ” هبة بريس ” بان عملية انتشال جثة الشاب المسمى ” م، ف ” و البالغ من العمر 20 أشرف عليها قائد الدرك الملكي لمركز بنسودة التابع لسرية مولاي يعقوب . مشيرا إلى إن الهالك كان قد توجه قيد حياته رفقة أصدقائه إلى بحيرة السد المذكور، من أجل السباحة بسبب ارتفاع درجة الحرارة إلا أنه اختفى عن الأنظار بعدما فقد توازنه و سقط في قعر السد .

وأضاف المصدر نفسه، بأن تدخل لعناصر الوقاية المدنية استغرق أكثر من ساعتين نظرا لاستحالة الرؤية بسبب الظلام٬ مبرزا، أنه بعد إخراج الجثة من السد، أجرت عناصر الدرك الملكي معاينة أولية عليها، ليتم توجيهها إلى مستودع الأموات بالمستشفى الغساني بفاس بتعليمات من النيابة العامة المختصة، وذلك قصد إخضاعها للتشريح لتحديد السبب الحقيقي للوفاة، لفائدة البحث القضائي الذي فتحته عناصر الضابطة القضائية المكلفة بالتحقيق.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق