الصحافة الكاميرونية تعرب عن تقديرها للمساعدات الطبية المغربية

هبة بريس ـ و م ع

 

أعربت الصحف الكاميرونية، الصادرة اليوم الخميس، عن ارتياحها وتقديرها للمساعدات الطبية المغربية الموجهة لجمهورية الكاميرون، والتي وصلت أمس الى مطار ياوندي-نسيمالين الدولي ، وذلك في إطار الدعم الطبي المخصص، تنفيذا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، لعدد من البلدان الإفريقية الشقيقة، من أجل مواكبتها في جهودها للتصدي لجائحة “كورونا”..

 

فتحت عنوان رئيسي “مكافحة فيروس كورونا.. المغرب يقف الى جانب الكاميرون”، أفادت صحيفة (لوبيليكان)، في مقال ازدان بصورة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس والرئيس الكاميروني بول بيا، بأن وزير الدولة، الأمين العام لرئاسة الجمهورية، فرديناند نغوه نغوه، ممثلا للرئيس الكاميروني، تسلم، أمس “هبة مهمة من الأدوية والمعدات التي بعث بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى الرئيس الكاميروني”.

 

ولفت كاتب المقال الى أن هذه الهبة تعكس وقوف المملكة المغربية إلى جانب الكاميرون زمن هذه الجائحة.

 

ومن جهتها، أوردت صحيفة (لوكوتيديان)، في صدر صفحتها الأولى، تحت عنوان “مكافحة فيروس كورونا بالكاميرون.. الدعم المغربي”، أن “صاحب الجلالة الملك محمد السادس وضع رهن إشارة الرئيس بول بيا أدوية ومعدات”، مشيرا الى أن هذه المساعدة الثمينة تم تسلمها بمطار ياوندي – نسيمالين الدولي.

 

وفي السياق ذاته، سجلت صحيفة (ليكونومي) بارتياح أن “المغرب يواكب الكاميرون في معركتها ضد (كوفيد-19)”.

 

وفي الاتجاه نفسه، سلطت قناة تلفزيون الكاميرون الضوء على العبقرية الإفريقية ممثلة في المغرب، البلد القادر، بحسب القناة، على إيجاد حل ذاتي لأي تحدي”.

 

وسجلت القناة، في هذا الصدد، أن جميع المواد والمعدات الواقية المشكلة للمساعدات الطبية الموجهة إلى البلدان الإفريقية الشقيقة، مصنوعة في المغرب من قبل مقاولات مغربية، ومطابقة لمعايير منظمة الصحة العالمية.

 

ويشمل الدعم المغربي الموجه للبلدان الإفريقية حوالي ثمانية ملايين كمامة، و900 ألف من الأقنعة الواقية، و600 ألف غطاء للرأس، و60 ألف سترة طبية، و30 ألف لتر من المطهرات الكحولية، وكذا 75 ألف علبة من الكلوروكين، و15 ألف علبة من الأزيتروميسين.

 

وتجدر الإشارة الى أن هذا العمل التضامني يندرج في إطار تفعيل المبادرة التي أطلقها صاحب الجلالة، نصره الله، في 13 أبريل 2020، باعتبارها نهجا براغماتيا موجها نحو العمل، لفائدة البلدان الإفريقية الشقيقة، تمكن من تقاسم التجارب والممارسات الجيدة، الرامية الى إرساء إطار عملياتي بهدف مواكبة مختلف مراحل تدبيرها للجائحة.

 

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق