معتقل يكشف تفاصيل طلب “الصبار” لقاء الزفزافي وباقي المعتقلين إبان الحراك

هبة بريس : الدار البيضاء 

يبدو أن بعض التفاصيل الدقيقة والخفية لحراك الريف التي كانت لا تصل لوسائل الإعلام الوطنية، أصبحت تظهر علنا في جلسات محاكمة معتقلي حراك الريف والصحفي حميد المهداوي مدير نشر موقع بديل المتوقف عن الصدور.

وكشف المعتقل على خلفية حراك الريف، محمد المجاوي خلال جلسة الاستماع إليه من طرف الهيئة القضائية، بأن الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، أحمد الصبار، طلب لقاء ناصر الزفزافي وباقي نشطاء الحراك على هامش زيارته في شهر فبراير 2017 لمدينة الحسيمة من أجل البحث عن سبل لتهدئة الأوضاع.

وأضاف المجاوي موضحا خلال الاستماع إليه، بأن محمد الصبار، طلب عن طريق أحد أعضاء المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالحسيمة أن يلتقي بنشطاء حراك الريف بمن فيهم القائد الميداني “ناصر الزفزافي”، وهو الأمر الذي قبلوا به شريطة أن يكون هذا اللقاء في قاعة عمومية وموثق عبر شريط فيديو.

واسترسل المجاوي بالقول أنه لم يكن لا هو ولا باقي النشطاء أنذاك يرفضون الحوار، بل أن الشروط الموضوع من طرفهم لم تنل على ما يبدو إعجاب الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان أحمد الصبار، بحيث أنهم لم يتلقو أي إجابة من الأخير.

 

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق