توزيع 36 ألف قفة غذائية لفائدة عدد من الأسر بالمدن المغربية

هبة بريس

إيمانا منها بروح الكرم والعطاء، نظمت “كوكاكولا” المغرب، للسنة 17 على التوالي، مبادرة “دار الفطور” خلال شهر رمضان المبارك، وهي المبادرة المواطنة والسخية التي طرقت من خلالها أبواب المغرب العميق تماشيا مع قيمها ومبادئها القائمة على روح المشاركة.

واستطاع، هذه السنة، نظام “كوكا كولا” الذي يضم كل من “The Coca-Cola Export Corporation” وشركائها في تعبئة المشروبات ” North Africa Bottling Company” و”Atlas Bottling Company”، وأيضا، شركة “Société des Boissons Gazeuses du Sous ” من خلال هذا العمل التضامني توزيع 36 ألف قفة غذائية بمساعدة شركاء المجتمع المدني الذين تم اختيارهم.

واعتمدت “كوكاكولا” المغرب لضمان نجاح مبادرتها السنوية “دار الفطور” الموجهة إلى العالم القروي على الاليات اللوجيستيكية الخاصة بشركائها للوصول إلى مناطق بعيدة عن الوسط الحضري.

و أكدت أمال بن الشيخ الحسين، مديرة الشؤون العامة والتواصل بشركة “كوكا كولا” بمنطقة شمال إفريقيا أن “دار الفطور هي مبادرة تنظم من طرف “كوكا كولا” المغرب سنويا بالتعاون مع العديد من الجمعيات، هذه السنة ركزنا مرة أخرى على المناطق القروية، كما عملنا على تسخير قدراتنا من أجل خدمة الفئات الأكثر تضررا، باعتبار أن التضامن، وخصوصا في هذه الفترة العصيبة يعتبر قيمة جوهرية لدى “كوكاكولا””.

واستغلت هذه المناسبة للتوجه بجزيل “الشكر إلى جميع الجمعيات التي انضمت لهذه النسخة الجديدة من المبادرة.”

وعلى عكس السنوات الماضية، عرفت مبادرة “دار الفطور” هذه السنة بعض التغييرات تماشيا مع إجراءات السلامة الصحية المفروضة في البلاد بعد تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، إذ تم استبدال التجمعات الخاصة بتوزيع المساعدات الغذائية، خلال شهري أبريل وماي، بعمليات توصيل القفف إلى أبواب المنازل من خلال تعبئة بشرية استثنائية.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق