المغاربة يتضامنون مع “طباخة” ضريرة و يطلقون حملة اشتراكات جماعية في قناتها

هبة بريس – الدار البيضاء

تضامن كبير شهدته مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات الأربع و العشرون الأخيرة مع سيدة مغربية في عقدها السادس، اهتدت لفكرة إنشاء قناة على اليوتوب لتعين بمداخيله البسيطة أسرتها الفقيرة.

فتيحة تويس، سيدة مغربية بلغت من الكبر عتيا، و زادتها معاناة قيلة الحيلة و قصر ذات اليد، و ضاعف محنتها الضرر الذي أصاب عينيها، لتقرر أن تتحدى قدرها و تتفادى الشكوى لغير الله و مد اليد للعبد، لتنشئ قناة على موقع اليوتوب.

القناة التي تحمل إسمها “فتيحة تويس” باللغة الفرنسية ، تنشر فيها مقاطع مصورة بهاتف نقال لمجموعة من وصفات الطبخ التقليدية التي تقوم بها في مطبخها البسيط بكل عفوية و هو ما دفع عددا كبيرا من المغاربة لإطلاق حملة دعم لها.

و هكذا، ففي ظرف قياسي وصل عدد مشاهدي القناة لأكثر من 300 ألف متتبع، فيما أطلقت مجموعة من الصفحات و المجموعات الفايسبوكية حملة دعم لهاته السيدة الضريرة، حيث دعوا المغاربة للاشتراك عطفا لا أمرا في قناتها قصد المساهمة في دعمها.

و نشرت الطباخة الضريرة مقطع فيديو قبل لحظات تشكر فيه كل مكونات الشعب المغربي على تضامنهم و تلاحمهم و دعمهم الذي جعلها ترى الحياة بلون الأمل رغم افتقادها لنعمة البصر، و هذا رابط قناة السيدة “فتيحة” لمن أراد بدورهم دعمها:

ما رأيك؟
المجموع 28 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق