تارودانت : إحتقان نقابي بداخل المستشفى الاقليمي بعد نهج سياسة ” الابواب الموصدة”

ع اللطيف بركة : هبة بريس

في سابقة خطيرة تمس الحريات النقابية المنصوص عليها دستوريا، أقدم مدير المركز الاستشفائي لمختار السوسي بتارودانت بنهج أسلوب ” الابواب الموصدة ” في وجه النقابيين ، بعد منع الكاتب العام للجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب من الولوج للمؤسسة الاستشفائية، عن طريق إصدار أوامره لحراس الامن الخاص بمنع المسؤول النقابي.

إثر هدا المنع، قام الكاتب العام للنقابة بانجاز معاينة مستعينا بمفوض قضائي لاتباث الحال، توصل موقع ” هبة بريس” بنسخة من المحضر، يؤكد فيها حارس الامن انه تصرف بناء على امر المدير له “بمنع ولوج اي نقابي بدون ترخيص مسبق من طرف المندوب الاقليمي”، ما يشكل انتهاكا خطيرا للحريات النقابية المنصوص عليها في الدستور بحسب بيان التمثيليات النقابية.

وفي تصريح للجريدة ،وأكد الكاتب العام للجامعة الوطنية للصحة بتارودانت، أن حضوره للمستشفى كان في إطار تأدية مهامه كممثل للموظفين، وهو ما يدخل في الاطار القانوني المنظم للعمل النقابي بالمغرب.

وأضاف الكاتب النقابي أن المستشفى المذكور يعرف مشاكل عديدة كالشطط في استعمال السلطة والتضييق على العمل النقابي.

يذكر ان المستشفى الاقليمي بتارودانت يشهد احتقانا منذ مدة بعد ان دخلت تلاث نقابات في تنسيق محلي لاستنكار ما سموها خروقات واختلالات في التدبير والتسيير.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق