أفتاتي : تدابير مواجهة كورونا لن تنجح في بيئة سياسية غير سليمة

هبة بريس – الرباط

قال عبد العزيز أفتاتي، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، إنّ الإجراءات التي اتخذتها بلادنا لمواجهة فيروس كورونا تمت في إطار مؤسسي، ترجم التكامل والانسجام والانسيابية بين مؤسسات الدولة، مشددا على دور الأحزاب السياسية في التعبئة الوطنية العامة لمواجهة الجائحة وتبعاتها.

وأضاف أفتاتي في تصريح لموقع حزب “البيجيدي” أن التدابير المتخذة لمجابهة الآثار المختلفة لجائحة فيروس كورونا  لن يُكتب لها النجاح في بيئة سياسية غير سليمة، مؤكدا أهمية الأحزاب السياسية ودورها الرئيسي والمحوري في هذه البيئة.

وأردف أفتاتي أن التعددية الحزبية والسياسية في المغرب هي مسألة فطرية، ولذلك تحققت كل النجاحات التاريخية للمغرب بفضل التوافقات الكبيرة بين الأحزاب الوطنية والمؤسسة الملكية.

 

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. واخدمو لا كاين شي خدمة وباراكا من الهضرة الخاوية.تتقرا علينا في زابورك انت زعما منظر سياسي

  2. البيئة السياسية السليمة أو غير السليمة، مفهوم فضفاض قابل لأن يعطى له معاني مختلفة… مثلا قد يعتبر البعض أن تقاعد الوزراء والبرلمانيين من الأمور التي لا يمكن أن نعتبر وجودها بدون انعكاس سلبي على سلامة البيئة السياسية… أيضا لا يمكن، في نظر معظم الناس، أن نعتبر أن تحويل زعيم حزب سياسي للحملات الانتخابية إلى مناسبات لشتم الخصوم السياسيين بعبارات وقحة وسوقية، وللتهريج الحامض، والبكاء بدموع تماسيح لا تنطلي سوى على البلهاء من مريديه، الذين يبصبصون له خوفا وطمعا… عوض عرض برامج سياسية تستقطب المواطنين وتزيدهم تأطيرا،… لا يمكن أن نعتبر هذا غير ضار غاية الضرر بسلامة البيئة السياسية، بل ومشوه لسمعة السياسة ببلادنا..وربما هناك أيضا من يعتبر أن البيئة السليمة هي أن تفتح “أوراش الإصلاحات” التي أفسدت كل ما ناضل من أجله المغاربة منذ أن كان من يتحدثون اليوم عن البيئة السياسية…والأحزاب و…الخ، لا يجرؤون على مسك جريدة في أيديهم خوفا من أن يتهمهم المقدم بممارسة السياسة، والعياذ بالله… وقد يعتبرون أن ذهابهم في يوم ما إلى الكومسارية هو “نضال” يمكن أن يفتخروا به أمام بلهائهم…

  3. لو ابتعد السياسيون عنا وخصوصا حزب العدالة والتنمية سنكون بخير وعلى خير.

  4. ملي انت في السياسة اعرف انها بيئة بئيسة و لا ننتظر منها شي ربح

  5. وهل هناك أحزاب في المغرب بالمعنى الحقيقي للكلمة؟؟؟ وهل هناك ممارسة سياسية أصلا في بلد العجائب؟؟؟ يعني أن المؤسسات القائمة تؤدي فعلا الدور الذي يجب عليها القيام به؟؟؟ أم أنها تقوم بما هو مخطط لها سلفا ولايمكنها أن تحيد عن الخط المرسوم لها؟؟؟

  6. * سي أفتاتي ، كأنك تريد أن تركب على العملية ، وخروج مرتقب
    للبلاد من ظل كورونا بأقل الخسائر في الأرواح ، تنسبه إلى
    حزبكم ، لا تفتروا عنا و بدون مزايدة ، و الواقع هو مساهمة الشعب
    كله في مواجهة الجائحة : ساهم الكبير والصغير و المتسول و المياوم بالتضحية
    بقوت يومها و أصحاب الشركات الكبرى والتجارضحوا بمداخليهم اليومية،
    كل هذا و غيره ، ليس إمتثالاً أو خوفاً من أحد ، إنه يا حبيبي الخوف من لمعلم
    كورونا ، الخوف من الموت المحقق ، و من لم يمتثل ـ بما فيه أنتم أو حزبكم ـ
    فإنه سيقدم نفسه قرباناً لكورونا . الخوف من الموت هو الذي نجانا من الأسوء،
    و ليس حزبكم الذي يفتقد إلى السياسة أصلاً .

  7. للأسف احزابكم هي التي اوصلتنا إلى ما نحن عليه
    لو كانت فيكم ذرة من شهامة لقمتم بحل كل هذه الاحزاب التي أوصلت السياسة إلى الحضيض

  8. لم يسبق لي أن قرأت مقالا لهذا السيد ووجدت فيه ولو ذرة من بصيص أمل في جميع الميادين، إنه “ميسيو تشاؤم”.
    وإن دل هذا على شيء فإنما يدل على فشله وفشل حزبه الذي يسير الحكومة.
    وشهد شاهد من أهلها،ما بقي عليك إلا أن تكتب مقالا تقنع فيه حزبك بالتنحي عن الحكم لأنكم فشلتم في كل شيء،وبشهادتك.
    إذن ماذا تنتظر “ميسيو تشاؤم”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق