تراجع حقينة ثماني سدود بجهة سوس ماسة ينذر ب ” صيف ” العطش

ع اللطيف بركة : هبة بريس

شكلت النشرة الداخلية لوكالة الحوض المائي بسوس، مخاوف المسؤولين بخصوص إشكالية مياه ” الشرب و السقي” التي ستجتاح اقاليم الجهة خلال فصل الصيف القادم .

وكشفت النشرة عبر الموقع الرسمي لوكالة الحوض المائي، أن نسبة ملء السدود الثمانية المتواجدة بحوضي سوس وماسة، وصلت الى 18.21 في المائة إلى غاية 29 ماي الجاري.

وبحسب جدول حقينة السدود الثمانية الى آخر شهر ماي المنصرم، سد المختار السوسي هو 16.77 مليون متر مكعب بنسبة ملء تصل إلى 42.19 في المائة وسد اولوز حجمه الحالي يصل إلى 37.64 مليون متر مكعب بنسبة 42.31 في المائة وسد مولاي عبد الله ب 15.86 مليون متر مكعب بنسبة تصل الى 17.52 في المائة. أما بالنسبة لسد عبد المومن فالحجم الحالي لا يتجاوز 15 مليون متر مكعب بنسبة ملء تصل إلى 7 في المائة، وسد الدخيلة يصل حجمه الحالي 0.16 مليون متر مكعب بنسبة ملء تصل إلى 68.42 في المائة، و غمي الخنك فيبلغ حجمه الحالي 5.52 مليون متر مكعب بنسبة ملء تصل إلى 56.61 في المائة، و2.78 مليون متر مكعب كحجم حالي لسد اهل سوس بنسبة ملء مئوية تصل إلى 59.67 واخيرا حسب نفس النشرة فإان نسبة الملء تصل 13.09 في المائة وبحجم يبلغ 39.12 مليون متر مكعب.

الاحصائيات تفسر حجم الازمة المائية التي ستشهدها اقاليم الجهة، ساهم فيها توالي سنوات الجفاف التي شهدتها جهة سوس ماسة مما تسبب في نقص حاد في مخزون المياه سواء منها الجوفية أو المعبئة بالسدود، إذ بلغت التساقطات المطرية للموسم الفلاحي 2019/2020 نسبة 30 مليمتمر.

وهذه الكمية، التي عرفتها المنطقة في شهر اكتوبر الماضي، تمثل 10 في المائة من المعدل السنوي الذي تسجله منطقة سوس من التساقطات المطرية، وقد أدى هذا الوضع إلى زحف شبح الجفاف وندرة مياه الشرب، إذ تعاني مناطق اشتوكة وتارودانت واكادير اداوتنان وجبال تزنيت من شح خطير في مياه الشرب.

وكما هو معلوم بالسدود الكبرى التي تزود المطقة بالماء الشروب ومياه السقي يتعلق الامر بسد يوسف بن تاشفين والمجمع المائي لاولوز وسد عبد المومن وسد مولاي عبد الله بحجم حالي يصل 87.64 مليون متر معكب من اصل السعة الاجمالية لهذه السدود والتي تصل إلى 716.57 مليون متر مكعب.

وقد وصلت نسبة ملء هذه السدود الكبرى التي تزود جميع التجمعات السكنية الكبرى بسوس الى 12.23 في المائة، وهذه النسبة حيرت المسؤولين في القطاع للتوفيق بين حاجيات السكان من الماء الشروب ومتطلبات الفلاحين من مياه السقي.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق