الزعيم الاتحادي والوزير الأول الأسبق عبد الرحمن اليوسفي في ذمة الله

هبة بريس – الرباط

انتقل الى رحمة ربه في الساعات الأولى من صباح يومه الجمعة، الزعيم الاتحادي والوزير الأول الأسبق عبد الرحمن اليوسفي، بعد صراع طويل مع المرض.

ونعى الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، دريس لشكر، الراحل اليوسفي، قائلا : “أنعي لكافة الاتحادات و الاتحاديين و عموم المواطنين المغاربة و الرأي العام الدولي وفاة القائد الكبير و المجاهد الوطني الغيور سي عبد الرحمن اليوسفي،الذي فارقنا هذا اليوم بعد صراع مع المرض في الأيام الأخيرة “.

وتابع في تدوينه نشرها على حسابه بموقع “فيسبوك” :”عزاؤنا جميعا في أخينا و ألهمنا جميعا الصبر و السلوان خاصة عائلته الصغيرة و على رأسها زوجته هيلين. نسأل الله عز و جل الرحمة لأخينا و قائدنا و ان يسكنه فسيح جناته .. انا لله و انا إليه راجعون”

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. كان لدي دائما موقف سلبي من عموم اليسار في المغرب، لكني أقف احتراما لهذا الرجل الذي عمل كثيرا لصالح البلاد في ظل الحدود المرسومة في الدستور، واجتهد كثيرا وظل وفيا لقناعاته ومواطنته، حيث رفض الاستفادة من تعويضات الريع والعبث، عكس البعض الذين ادعوا العمل في ظل الدين الحنيف فلما تمكنوا من المناصب اتخذوا قرارات تعاكس الشعب وكانت قوية شرسة وأفظع من كل القرارات التي اتخذتها الحكومات اليمينية في تاريخ البلاد.. رحمك الله سي عبد الرحمن، وتعازي لعموم الشعب المغربي في هذا الشامخ الذي يعد من رجالات الدولة القلائل في بلادنا. إنا لله وإنا إليه راجعون.

  2. انا لله وانا اليه راجعون اللهم اغفر له وارحمه واسكنه فسيح جناتك

  3. انا لله وانا اليه راجعون,”يا ايتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي”. صدق الله العظيم.اللهم ارحمه واغفرله ونور قبره واغسل قلبه بالماء والثلج والبرد وارزق ذويه الصبر والسلوان. لم ياتي المغرب برجل وطني سياسي مناظل متبصرشريف ونزيه مثله.

  4. انا لله وانا اليه راجعون.اللهم اغفر له وارحمه.

  5. اللهم اغفر له وارحمه واسكنه فسيح جناتك

  6. * رحم الله اليوسفي و أسكنه فسيح جنانه ، و ألهم ذويه الصبر
    و السلوان ، و إنا لله و إنا إليه راجعون .

    * إنه من المؤسف و غير الأخلاقي أن نصف شخصاً بما ليس فيه ،
    حميداً أو قبيحاً ، فإن وقع المُـعَـزِّي في حرج ، من الأحسن أن يصمت ،
    لكي لا يُنعت بالمنافق السياسي .

    * فإن كانت للمتوفى خدمات ـ كيف ما كانت ـ قدمها للوطن ، فلا بأس
    أن يعطينا المعلق ، جرداً لتلك الخدمات ، بكل دقة و عناية و وضوح
    لا لبس فيها . و أن نسمي الأشياء بمسمياتها .

    * فكيف أستسيغ ، أن تنتقد سياسياً قيد حياته نقداً لاذعاً ، و تقول أنه
    لم يفعل كذا ، و عندما يرحل ، تقول فيه العكس تماماً.
    * إما نحن منافقون ، و إما نحن مداويخ .

  7. رحمك الله السيد اليوسفي وأجارك بقدر ما أسديت لبلدك من جليل الخدمات وعظيم التضحيات.لقد عرفناك في عز الأزمات وطنيا حتى النخاع ،ولم تتنازل عن حبك لوطنك رغم المنفى ومغريات الأعداء. وبعد العودة وقبولك بالمهة الصعبة،أظهرت للعالم أن في المغرب رجال قادرون على صنع التاريخ الحديث بدون حروب ولا ثورات دموية.
    لا تكفي بضعة سطور للكلام عن الأستاذ والسياسي المحنك والمثل الأعلى للسياسيين في المغرب،فحياة الرجل تتطلب مجلدا كاملا لسردها لما تختزنه من مواقف وطنية بطولية وقرارات جعلته يتربع على عرش الوطنيين المغاربة. وبكل تواضع.
    رحمك الله وأسكنك فسيح جنانه،ولن ننساك أبدا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق