فاس: ندوة وطنية للرابطة الوطنية لنساء قطاع العدل بنادي المحامين

ع محياوي – هبة بريس

نظمت الرابطة الوطني لنساء قطاع العدل بنادي المحامين بمدينة فاس اليوم السبت 17 مارس الجاري، ندوة وطنية في موضوع مقاربة النوع كمدخل استراتيجي للارتقاء بمكانة المرأة بقطاع العدل .

الندوة  التي نظمتها الرابطة المذكورة ، هي جمعية مهنية ثقافية علمية مستقلة تعنى بشؤون المرأة  بهيئة كتابة الضبط ، و تعتبر أول تجربة يعرفها جهاز كتابة الضبط ، تهدف إلى تعزيز مكانة المرأة ، و إسهامها في التنمية، و تقوية أدوارها المجتمعية، شارك فيها عدد من الفعاليات المسؤولة والمهتمة بالموضوع، فكان الهدف منها تأسيس ورش تشاوري و نقاش عمومي  وفق المحاور التالية ، المحور الأول : موقع المرأة في الخريطة القضائية و كتابة الضبط في ضوء السياسة القطاعية و مخططات الاصلاح ، التشخيص ( حجم تواجدها، إسهاماتها في التسيير و المسؤولية…) آليات تدبير الاكراهات ، البدائل و والحول.

المحور الثاني: إستراتيجية تنزيل ورش إصلاح منظومة العدالة، و مأسسة مقاربة النوع و التدبير التشاركي في قطاع العدل، و تحقيق العدالة الاجتماعية و الاقتصادية و الاعتبارية للمرأة في قطاع العدل.

و يأتي تأسيس هيئة وطنية للمرأة بهيئة كتابة الضبط بأبعادها المهنية، الاجتماعية، الثقافية و الحقوقية في سياق التفاعل الايجابي مع الحراك المجتمعي و القطاعي الذي واكب الورش المفتوح حول إصلاح منظومة العدالة من خلال إنشاء إطار قانوني و تنظيمي يهدف إلى استيعاب جل الطاقات و الكفاءات النسائية التي يزخر بها، و يحقق الفكر التضامني و التعاون المشترك بين كل المتدخلين.ملخص الندوة بالتصريحات ستجدونه في صوت و صورة .

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق