قضية اعتداء “مخازنية” على نائب وكيل الملك.. مقاطع مسربة تكشف جزء من الرواية

هبة بريس – الرباط

كشفت تسجيلات “مُسربة” لواقعة “الخلاف” الذي جرى بين نائب وكيل الملك بابتدائية طنجة ، وعنصرين من القرات المساعدة، تفاصيل جديدة في منحى القضية التي استنفرت السلطات أمس الجمعة 15 ماي بحي بنكيران.

ممثل النيابة العامة و في تسجيل صوتي منسوب له ، روى خلاله تفاصيل “الإعتداء” (المفترض) عليه من لدن عنصرا القوات المساعدة عند مدخل حي ابن كيران بطنجة، قائلا :”شدني من عنقي وزير عليا بزاف ملي تفكيت منو حاولت نتصل برئيس الدائرة لكن عاود رجعلي زولي تلفون وبدا تجرني حتى دخلني سطافيط وقالي بالحرف ليوم نقتل موك اوكيل الملك”

في المقابل، كشف فيديو من عين المكان، جانبا آخر من الواقعة، حيث بدا نائب وكيل الملك بابتدائية طنجة ، في حالة خرق للاجراءات المعمول بها ، كما يوضح الفيديو ان طريقة تعامله مع أحد عناصر القوات المساعدة توحي أنه كان غير “متعاون” .

واكدت مصادر مطلعة أن قضية “الخلاف” الذي وقع بين عنصرين من القوات المساعدة ونائب وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بطنجة ، في طريقها إلى الصلح برعاية السلطات المحلية والأمنية.

 

 

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. هاد لمخازنية يمشيو في حالهم…في صميم عملهم خاصهم يعرفو ممثلي النيابة العامة لانهم يعتبرون رؤساء غير مباشرين لهم…الخطأ اللي وقعو فيه منظمي امتحان لمخازنية انهم يختارو الكسالى من قسم التاسعة او ما يزيد عن التاسعة قليلا…هاد النوع ديال لمخازنية يجريو عليهم..

  2. كلمة اليوم نقتل اموك اوكيل الملك من فم المغزني مستحيل ان يقولها لك وهو يعرفك وداك لسطافيط. بالغت كثيرا.اعرف ناس القوات المساعدة شخصيا امثالك يحترمونهم …..

  3. نحن في مرحلة تعاون ان نكون يد في يد من أجل تصدى لهاذا وباء وليس وقت مشادات ولحسابات خاوية اللهم أرزقنا هداية أللهم نصرنا على قوم ضالمين

  4. وواضح جدا بأن الوكيل احتقر هذاك المخازني..
    الصفة توجد داخل مقر العمل وليس فالزنقة …وإلا فراه مكاين غي سلطة القوي وليس للقانون محلا

  5. الاحتقار أدى بالبعض لحرق أنفسهم أعز ما يملكون فبالأحرى الانتقام… ما قال الوكيل أكيد أنه مس بكرامتهم وباحتقارهم لمهنتهم ولشخصهم…
    لو تعلق الأمر بشرطي أو دركي لاختلف الأمر

  6. اذن وكيل الملك خرق الحجر ولم يتعاون وربما استفز عنصري الامن وهذا مفروض فيه التعاون
    وزادها بشريط يروي فيه اخبارا من جهته وربما غير صحيحة
    ولهذا المسالة مسالة راي عام ويجب ان تاخذ طريقها ان يحفظ ماء وجه رجلي امن وان يحد من تعسف بعض النافذين
    اما صلح را ماشي جوج مضاربين في الحومة

  7. إدا فهمت فنائب وكيل الملك يكدب و تلكم لعمري كارثة.
    الكل يستوي أمام القانون.
    رجل القوات المساعدة حتى هو بشر و منهم من هو أب لشخصيات أعلى من نائب وكيل الملك.
    و يكفي ان الأمر اليومي الصادر عن الملك يشملهم كذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق