“سوحليفة” في قفص الاتهام ..كرماط يُنبه ” الهاكا ” تهديدها للناشئين

هبة بريس ـ الرباط 

 

طالب عزيز كرماط، الناشط الجمعوي والفاعل السياسي،دركي السمعي البصري بالمغرب “الهاكا” بالوقف الفوري لسلسلة “سوحليفة” في نسختها الثانية التي تبث من طرف القناة الأولى خلال شهر رمضان.

ووجه الاخير شكاية الى الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، راصدا العديد من الاختلالات والعيوب التي تتضمتها مشاهد سلسلة “سوحليفة”، وتهدد الناشئين، بمن فيهم بطلة السلسلة.

وقال كرماط ان سلسلة ” سوحليفة” تضعنا امام مسألتين وتتعلقان ب:

المسالة الأولى :  الأذى والعنف النفسي الذي يمارس على الطفلة التي نؤدي سوحايفة جيث ان تشخيص هذا الدور يلزمها القيام بحركات وايماءات جسدية مخلة بالاخلاق كما تتضمن المشاهد سلوكيات والفاظ خادشة للدوق العام لمتاهات ” الطوندوس ” مما قد يعرض الطفلة بشكل كبير للنقد والذي سيؤتر سلبا على مسارها واختياراتها المستقبلية كما يخلخل تكوين بنيتها النفسية

واضاف ان الدور الذي تشخصه الطفلة يفوق قدراتها المعرفية والادراكية والنفسية كما يعرضها

اما المسالة الثانية فيسجل كرماط ان التقليد وظيفة نفسية تساهم في تكوين البنية النفسية والعقلية للطفل وتؤثر على سلوكاته ومستقبله وذلك من خلال عملية المحاكاة لشخصيات يعجب بها او يعجب بها  المحيط  الذي يوجد فيه حيث يجد هذا الطفل متعة التكرار لجلب الانتباه والاهتمام وتاكيد الاختلاف حسب الشخصية التي تاثر بها او التي يتم تداول اسمها او مقاطع من حركاتها او حديثها دون ان يمتلك القدرة على التجريد او فهم المغزى الخفي وراء المعنى وانما ينساق بكل سهولة خلف التصرفات الظاهرة للاشخاص خصوصا ان كانت عامة

 

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. انا من المدافعين عن الثقافة والفن المغربي. لأنني مغربي حتى النخاع.ولا كن ربما هذه السلسة الفكاهية ستفقد أبناءنا الاخلاق والاحترام والتعامل مع من هو أكبر منهم لا في الشارع ولا في البيت .لهذا اتمنى من الفنانة المغاربة ان يحترموا براءة الأطفال في الفن .

  2. يقول المثل الضحية ينتقم من الضحية والجلاد يبقى بعيدا لماذا نحارب اصحاب الابداع والنجاح ماذا فعل لكم الفنان يسار وابنة اخته لتمنعوه من رزقه وتحرمو النشأ من جمع اموال يمكن ان تدعمها في دراسة الطب او الهندسة مستقبلا … لماذا لم توجهو نقدكم لسيدكم سعيد الناصري في سلسته البوي ام انكم لا تقوون الا على الضعيف لماذا لا تنتقدون السلسلات الرمضانية الحامضة بالقناة الثانية ام انكم لا تقوون على ذلك لان عظمها صلب ومسلسل بنات سلامات الذي يرسخ لقوانين توجهكم الجمعيات النسوية طرحها والتغاضي عنها حتى يتسنى لها الضغط على الحكومة الضعيفة اصلا لتشريع قوانين تزيد خروج المرأة للعهر والفساد وقمع الرجولة وانشاء مجتمع ضعيف وسبب ضعفه نسوته …
    حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
    انتاقد المقاولات التي تنتهك حقوق الدولة بالتهرب من اداء الضراىب وتتهرب من منح العمال كامل حقوقهم وتشغيلهم دون التصريح بهم …

  3. الهاكا لن تتدخل الا ان تعلق الامر بالدين، فهم لا يهمهم الا محاربة شرع الله، اما تدمير المجتمع بالاوساخ التي تبث فمهمتهم، ولذلك انشئت الهاكا، ليس في اعضائها ولا واحد يخشى الله.

  4. الى المعلق ابلقاسم . ليكن في علمك أن كل الاعمال التي تقدم في رمضان تعرضت للنقد . كل حسب ثقافته و خبرته و تجاربه . و ليست هذه السلسة هي الوحيدة التي انتقدها المغاربة . طبعا ليس كل المغاربة بل الذين يدركون خطورة أن نختصر عمر طفلة لنحولها الى امرأة راشدة بين ليلة و ضحاها . فيصبح الجسم لطفلة و التفكير و السلوك لامرأة . و لكن الأخطر من هذا كله أن المرأة التي تصبح عليها هذه الطفلة امرأة من نوع خاص تحمل كل معاني السوقية و الانحطاط الفكري و السلوكي ( لم أجد في رصيدي اللغوي الصفة المناسبة).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى