امزازي: علقنا الدراسة حتى لا تصبح المؤسسة التعليمية بؤرة لتفشي كورونا

هبة بريس – الرباط

أشاد وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي والتكوين المهني، سعيد امزازي، بالتدابير والإجراءات التي قامت بها الحكومة تحت توجيهات وإشراف عاهل البلاد باتخاذ وفق مقتربة استبقاية مجموعة من التدابير والإجراءات لمواجهة

وأوضح امزازي في كلمته بجلسة الأسئلة الشفوية، بمجلس المستشارين يومه الثلاثاء، أن الوزارة بادرت بشكل استعجالي في المرحلة الاولى الى تشكيل لجان لمواكبة الفيروس والقيام بحملات توعوية وتحسيسية، قبل ِأن تقرر تعليق الدراسة.

وأضاف امزازي، أن المجتمع المدرسي يضم 10 ملايين تلميذ وطالب ومتدرب فضلا عن الاطر التربوية، التي يجب تحصينها حتى لا تصبح المؤسسة التعليمية بؤرة لتفشي الفيروس.

وشدد الوزير، على أن التعليم حق اساسي ينبغي تأمينه بشتى الاساليب والامكانيات المتاحة، كما أن صحة المواطنين اولى اوليات الدولة، لذلك قررت الوزارة تعليق الدراسة، منذ 16 مارس المنصرم، واعتمدت الية التعليم عن بعد كبديل ظرفي للدروس الحضورية، هذا البديل الذي نجح رقم ان لم يسبق العمل به.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق